العثور على جثة شاب مغربي بحي “سكاربيك” ببروكسيل

ناظورتوداي :

عثرت الشرطة البلجيكية امس الاربعاء 28 سبتمبر، على جثة مغربي في مقتبل العمر، داخل مبنى بحي سكاربيك بالعاصمة بروكسيل.

وعلمت ناظورتوداي من مصادر مطلعة، ان المعاينة الاولية التي اجرتها الشرطة على جثة المتوفي البالغة من العمر 32 سنة، تشير الى ان الوفاة طبيعية، الا ان صغر سنة استدعت اجراء تشريح طبي للتأكد من اسباب الحقيقة الوفاة.

وحسب ذات المصادر فان الشاب المغربي كان يقطن في مبنى مع نحو 150 مهاجرا غير شرعيا، قبل ان يفارق الحياة امس الاربعاء، حيث توصلت خدمة الطوارء ببلاغ قبل وقت قصير من منتصف الليل، انتقلت على اثره الى عين المكان ليتم ابلاغ الشرطة بعد التأكد من الوفاة.

ورغم ان جثة الشاب المغربي لم يعثر عليها على اية اثار، قد تشير الى تعرضه للتعنيف، الا ان التشريح الطبي الذي سيجرى عليها سيوضح للشرطة ان كانت اسباب الوفاة طبيعية، او ناتجة عن عمل اجرامي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ثمانية عشر − اثنا عشر =