“الكريساج” يعود مجددا لأحياء الناظور على بعد أسبوعين من عيد الأضحى

ناظورتوداي
أخر تحديث : الخميس 17 أغسطس 2017 - 6:26 مساءً
“الكريساج” يعود مجددا لأحياء الناظور على بعد أسبوعين من عيد الأضحى

ناظورتوداي : سعيد قدوري

على بعد أقل من أسبوعين يفصلان عن عيد الأضحى، تعود عمليات اعتراض السبيل، إلى الظهور بنسبة ملفتة للأنظار بإقليم الناظور، حيث غدا معها سكان المنطقة لا يمر عليهم يوم دون التداول في جريمة سرقة جديدة وتعداد ضحاياها.

صورة قاتمة تلك التي يتم تداولها عن عدة جماعات بالإقليم لدى العديد من المواطنين، لأسباب راجعة إلى انتشار مظاهر الجريمة فيها، و نظرا لاحتواء الإقليم على كثافة سكانية كبيرة، موزعة على جماعات مهمة، أغلبها بني بشكل عشوائي.

ظاهرة “الكريساج” أخذت في الانتشار بالإقليم، تاركة أثرا واضح المعالم على سكينة المنطقة وطمأنينة قاطنيها، الذين يخشون أن يصبحوا الضحية التالية لـ”معترضي السبيل” الذين يتسكعون بجماعات الإقليم في محاولة للظفر بغنيمة بعد تجريدها من صاحبها، حيث يتم ذلك عادة تحت التهديد بالأسلحة البيضاء، ويكون أحيانا مقرونا باعتداءات جسدية في حالة حاول الضحية المقاومة أو إظهار أية ردة فعل.

في هذا الصدد، أكد فاعلون حقوقيون: إن “استمرار ظاهرة الانفلات الأمني بإقليم الناظور، راجع إلى عوامل عدة من ضمنها، قلة الوسائل اللوجيستيكية والموارد البشرية للدرك والشرطة بعدة جماعات، في ظل تعدد المهام أمام نسبة الكثافة السكانية المرتفعة التي تضمها هذه الجماعات”.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة ناظورتوداي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.