نادي قضاة المغرب: لهذا السبب فشلت مبادرة وزارة العدل لإنقاذ ابتدائية الناظور

ناظورتوداي
أخر تحديث : الأحد 2 أبريل 2017 - 7:18 صباحًا
نادي قضاة المغرب: لهذا السبب فشلت مبادرة وزارة العدل لإنقاذ ابتدائية الناظور

ناظورتوداي : متابعة

انتقد ياسين العمراني، عضو المكتب التنفيذي لنادي قضاة المغرب، الآليات التي اعتمدتْها وزارة العدل والحريات لتقييم فعّالية الأداء القضائي، وتحديدا آلية أو مؤشّرَ الإنتاج، وسرعة البتّ في القضايا، معتبرا أنها “غيرُ ناجعة” .

و قال العمراني في ندوة شهدتها تطوان قبل يومين نظمها نادي قضاة المغرب و حضرها وزير العدل مصطفى الرميد

إن “الظاهر من المواقف المُعلنة لوزارة العدل أنها تنبني أساسا على معيار الانتاج في علاقته بسرعة البت في القضايا”، وذهب إلى القول إنّ هذه الآلية “لا تكفي بمفردها للوقوف عند درجة فعالية الأداء القضائي، واعتمادها بشكل منفرد قد يكون له آثار عكسية خلافا للمأمول”. العمراني ضرب مثلا بتجربة المحكمة الابتدائية بالناظور، والتي سبق لوزير العدل والحريات أن وصفها في سنة 2012 ب”أسوأ محكمة في المغرب”، حيث أسهم سوء تدبير الموارد البشرية على مستوى الخريطة القضائية في تراكم كمٍّ هائل من الملفات؛ وهو ما دفع وزارة العدل والحريات إلى اللجوء إلى حلِّ الانتداب القضائي كوسيلة لتصفية الملفات المتراكمة؛ “لكنْ هل تمَّ تجاوُز مشكل المُخلَّف بعدما بدأت عملية تصفية الملفات التي تمّت في غالبيتها بشكل غيابي في القضايا الجنحية بهذه الطريقة، وهل تحققت الحكامة القضائية؟”، يتساءل ياسين العمراني تابع عضو المكتب التنفيذي لنادي قضاة المغرب مُجيبا عن سؤاله: “الجواب هو أن القضايا المحكومة غيابيا طرأ عليها تغيير بسيط فقط، وهو تغيير رقم الملف وتاريخه بعد التعرضات التي قُدمت اتجاه هذه الملفات، بمعنى أننا أعدنا إدراج هذه الملفات من جديد كمُخلف مقنع، فهل تحققت الحكامة؟”. وشدّدَ المتحدث ذاته على أنّ التركيز على مؤشر واحد في تقييم المنجزات لن يُفرز له نتائج دقيقة وموضوعية تمكّن من وضع تصورات فعالة لنجاعة المنظومة القضائية، مؤكّدا أنَّ بلوغ هذه الغاية يستدعي اعتماد مؤشرات أخرى دون استثناءٍ للمؤشر المتعلق بسرعة العدالة/ بطء العدالة. ومن بين المؤشرات التي دعا عضو نادي قضاة المغرب إلى اعتمادها مؤشر درجة الفعالية ومؤشر مستوى تقديم الخدمات القضائية، والذي يقوم على عناصر متعددة أهمها مستوى الشفافية ومستوى التواصل ودرجة تسهيل الوصول إلى المعلومة.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة ناظورتوداي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.