أزياء إفريقية ومغربية عصرية على هـامش ملتقى مكناس الدولي الرابع لفني التشكيل والفوتوغراف

ناظور توداي : نجيم برحدون | مكناس

احتضن فضاء دار الثقافة المنوني بمكناس ليلة أمس ” ديفيلي ” لأزياء إفريقية مستوحات من أزياء تقليدية لدول جنوب الصحراء ,إلى جانب عرض خاص أشرفت على تقديمه مصممة الأزياء المغربية كنزة لمراني التي   تفنّنت في إتحاف الحضور الكريم بباقة من أزيائها العصرية ,بفعل تنوع أشكال القفطان المغربي الذي مزج بين المحافظة على أصالة هذا الزي ومسايرة ميولات وأذواق الجيل الجديد .

هذا وقد تميّز العرض الخاص بالزي الإفريقي التقليدي والمغربي العصري بتقيدم لوحات استعراضية لمجموعة من العارضات, اللواتي قدمن أجمل إطلالة الخاص بعالم الموضة ,أمام حضور مكثف للمدعوين من شخصيات ثقافية وفنية وكذا مختلف شرائح المجتمع المدني , إذ عرف هذا الحدث المتميز الذي يدخل في إطار أيام  ملتفى مكناس الدولي لفني التشكيل والفوتوغراف المنظمة من قِبل جمعية الإبداع والتواصل الثقافي , ” عرف ” نجاحا باهرا نال إعجاب الحضور الذي صفق بحرارة لجُل الأزياء المعروضة خلال هذا السمر الفني الخاص ,والذي تخللته كذالك فقرات فنية موسيقية لمواهب محلية في العزف والغناء .

وُحري ذكره أن برنامج ملتقى مكناس الدولي هذا ,والذي يمتد إلى غاية يوم 29 من الشهر الجاري ,يتضمن معارض للفن التشكيلي والفوتوغرافي ,وخرجات سياحية استكشافية .,وعروض خاصة بالأزياء ،إلى جانب وصلات شعرية وموسيقية من خلال أمسية فنية خاصة ,وكذا وورشة للرسم والتشكيل خاصة للأطفل يؤطرها عدد من الفنانين المشاركين ،والهدف منها هو توريث هذه الثقافة وتلقين لغة الالوان للناشئة وخلق جيل جديد من الفنانين التشكيليين ،وكذا المساهمة في الاشعاع للفن الابداعي التشكيلي ،الذي تتيمز به مدينة مكناس شأنها في ذلك شان المدن المغربية العريقة .