أستاذ بتأهيلية محمد الخامس يقابل تلميذته بـعبارة ” واش كيعجبك من اللور “

نـاظورتوداي : مريم ، ج
 
في الوقت الذي لا زال ينتظر فيه الرأي العام الوطني تضميد وزارة التربية الوطنية للجرح الذي أصيبت به نفسية تلميذة في الصف الخامس لم تتجاوز بعد ربيعها الـ 11 بعد أن خاطبها الوزير بعبارة ” أنتي خاصك غير الراجل ” ، ذكر مصدر جيد الإطلاع في إتصال مع ” ناظورتوداي ” أن أستاذا لمادة الرياضيات بـثانوية محمد الخامس قـابل مؤخرا تلميذته بـنفس الطريقة وبعبارة أفضع تمثلت في ” واش كيعجبك من اللور ” .
 
وحسب رواية نفس المصدر ، فإن تلميذة تتابع دراستها بالجذع المشترك بـثانوية محمد الخامس ، طالبت مؤخرا من أستاذها السماح لها بالتنقل إلى المقعد الأخيـر لعدم قدرتها على تحمل غبار الطباشير ، ورد عليها بعبارة ” واش كيعجبك من اللور ” ، بهدف إثارة السخرية في صفوف زملائها .
 
وأورد ذات المتحدث مع ” ناظورتوداي ” ، أن لجنة تضم أعضاء بجمعية أباء و أولياء التلاميذ و موظفين بنيابة التعليم بالناظور ، حلت بثانوية محمد الخامس من أجل تقصي حقيقة ما سمعوه ، وتيقنت أثناء إلتقائها بـعينة من التلاميذ أن أستاذ الرياضيات المذكور ، معروف عنه التلفظ بعبارات ساقطة أثناء الحصص الدراسية ، كما وقفت نفس اللجنة على سلوكات تلاميذ أخرين كانوا يتبادلون بألفاظ لا أخلاقية زميلاتهم دون تدخل الأستاذ لزجرهم .
 
وقال موظف بنيابة وزارة التربية الوطنية فضل عدم الكشف عن هويته ، أن العبارة التي قابل بها هذا الأستاذ تلميذته البالغة من العمر 16 سنة ، تنم عن مستواه المتدني ، وهو الذي كان يجب عليه أن يكون وفيا لمبادئ مهنته ، وملتزما بشخصية يفترض فيها إجتناب السلوكات التي توضح عمق مشكل ما يعيشه قطاع التعليم بالمنطقة .
 
إلى ذلك ، إعتبر عضو ناشط بجميعة لأباء و أولياء التلاميذ ، أن مثـل هذه التصرفات الصادرة عن شخص تربوي ، تزيد في تردي المشهد التعليمي بالإقليم ، وطالبت بضرورة و ضع حد للإنحرافات التي طغت مؤخرا بين صفوف المتمدرسين بمباركة من بعض المنتمين لأسـرة التعليم داخل المؤسسات حيث يشجعونهم بطرق مختلفة بداعي إثارة السخرية ، وذلك عبر إنتهاج سياسة الزجر و التأديب في حقهم  .