أمن الـناظور يوقف مهـرب خمور إستغل سيارة مسجلة في إسم جنـرال

نـاظورتوداي : 

أوقفت مصالح الأمن بالناظور، أخيرا، مبحوثا عنه من أجل حيازة واستعمال سيارة مزورة، تحمل لوحة ترقيم سيارة أخرى مسجلة في اسم جنرال متقاعد.
 
ووفق معلومات نشرتها «الصباح»، فقد كان المعني بالأمر يستعمل السيارة المزورة من نوع «بي إم» في تنقلاته بشكل عاد، قبل أن يثير شكوك رجال أمن بعد محاولتهم التحقق من وثائق السيارة.
 
وذكرت المصادر ذاتها أن السائق فر تاركا خلفه السيارة المزورة، بينما أظهر تشخيص لوحة ترقيمها أنها تعود لسيارة أخرى مسجلة باسم جنرال سابق. واستنفرت هذه الحادثة مصالح الأمن في محاولة لإيقاف الشخص المطلوب، بعد تحديد هويته وأوصافه بدقة، وبوشرت تحريات انتهت باعتقاله على متن سيارة ثانية، كانت تحمل كمية من الخمور المهربة.
 
وعرض المتهم، الذي يعمل في مجال التهريب، على الحراسة النظرية، وبحث المحققون عن علاقة لوحة الترقيم الخاصة بسيارة الجنرال وتركيبها فوق سيارة مزورة كان الموقوف يستعملها في تنقلاته الخاصة بكل حرية.
 
وخلصت معطيات البحث إلى أن البيانات الواردة في لوحة الترقيم لا تحمل أي شبهة جنائية، وصرح المتهم، من جهته، بعدم معرفته بتطابق هذه الأرقام مع السيارة الأصلية.
 
وأضافت مصادر مطلعة على مجرى التحقيقات أن سيارات مزورة ضبطت في أوقات سابقة تحمل لوحات ترقيم عربات أخرى، من بينها سيارة كانت تتجول بلوحة ترقيم جرار.
 
من جانب آخر، تضع ظاهرة استعمال السيارات المزورة بالمنطقة الأجهزة الأمنية أمام تحديات كبيرة، بالنظر إلى تطور أنشطة التزوير وتعدد استعمال هذه العربات وتوسع خريطة تنقلاتها. وتبرز الكثير من التحقيقات حول نشاط العصابات الإجرامية جدية التحدي الأمني، لقرب المنطقة من منافذ حدودية، تستقطب شبكات متخصصة في الهجرة السرية وتهريب المخدرات.
 
عبد الحكيم اسباعي (الناظور)