أنباء عن أن منفذا هجمات بروكسيل ينحدران من الحسيمة، وتنديد واسع للجالية الريفية بالهجمات

ناظورتوداي : متابعة

أفادت مصادر مطلعة أن الانتحاريان اللذان نفذا هجمات بروكسيل يوم أمس الثلاثاء ينحدران من أحد أحياء مدينة الحسيمة ويحملان الجنسية البلجيكية.

ويتعلق الأمر بكل من الأخوين ابراهيم وخالد البكراوي ، إذ فجر الانتحاري ابراهيم البالغ 30 سنة من العمر نفسه في مطار ” زافنتم ” وخلف أكثر كن عشرة قتلى وحوالي 100 جريح فيما تكفل شقيقه الأصغر والبالغ من العمر 27 سنة بتفجير إحدى العربات في محطة ميترو الأنفاق وحصد التفجير حوالي 20 قتيل وأكثر من 100 جريح حسب إحصاءات وزارة الصحة .

وذكر المدعي العام البلجيكي في المؤتمر الصحفي الذي عقده يوم أمس أن منفذو الهجوم لديهم سوابق قضائية خطيرة غير مرتبطة بالإرهاب .هذا وتجمع المئات من الأشخاص بينهم مهاجرون مغاربة قرب الأماكن التي شهدت التفجيرات ونددو بالاعتداءات التي تعرضت لها العاصمة بروكسيل ونظموا وقفة بالشموع وأكاليل الزهور حدادا على أرواح ضحايا الاعتداء الإرهابي.