إدارة الـكلية المتعددة التخصصات بسلوان تحيل موظفيها على المجلس التأديبي

نـاظورتوداي : متابعة
 
عـلم لدى ” ناظورتوداي ” من مصادر متطابقة ، إحـالة إدارة الكلية المتعددة التخصصات بسلوان – الناظور ، عددا من موظفيها المنتمين لـ ” مجموعة الأطر العرضية ” عـلى المجلس التأديبي ، بـدعوى عـرقلتهم لمصلحة الـطلبة عن طـريق إغلاق مـرفق شؤون الـطلبة  عـلى هـامش الإضـراب الذي يخوضونه منذ إنطلاق المـوسم الجامعي الجاري .
 
وأكدت ذات المصادر ، أن إدارة الـكلية إسـتغلت تواجد أسـماء بعض الأطر العرضيين بلوائح الطلبة المسجلين لمتابعة دراستهم هذا الموسم ، و أحـالتهم عـلى المجلس التأديبي حيث سيتم النظر في ملفاتهم بـعد إنتهاء الـعطلة البينية  ، كـما أورد موظف في إتـصال مع ” ناظورتوداي ” أن الـقائمين على الشأن الإداري بـالجامعة وقعوا في خطئ تضمين أسـماء أطـر أخرين لا يعنيهم القـانون المنظم الـطلبة كونهم غير مسجلين لمتابعة دراستهم الجامعية  ، وهو مـا إعتبره المتحدث ” دليلا على الخبط العشواء للإدارة  لتصفية حساباتها بـالطرق الغير المشروعة عوض الـنظر في الملف المطلبي للمضربين و إيجاد حلول ناجعة تنهي الأزمة التي تعاني منها ذات النواة الجامعية الفتية ” .
 
وإعتبر الموجودة أسماؤهم في لوائح الطلبة المقرر إحالتهم على المجلس التأديبي ، السلوكات التي باتت تتصرف بها إدارة الكلية مع مطـالب الأطر العرضيين ، لـن تزيد الأجواء إلى تأججا و تـرفع من وتـيرة الأشكـال الاحتجاجية التصعيدية التي يخوضونها دفـاعا عن حـق الإدماج في أسلاك الوظيفة العمومية .
 
من جـهة أخرى ، قـالت اللجنة التنسيقية لفعاليات المجتمع المدني لـشمال المغرب و تنظيمات مدنية نـاشطة بإقليم الناظور ، أنها مستعدة لتبني قـضية الأطر العرضيين ، وطـالبت من إدارة الكلية و رئاسة جامعة محمد الاول و وزارة التعليم العـالي ، التـعامل مع مطالب المضربين بـالعقلانية و الإسراع فـي إيجاد حلول ناجعة لمشاكلهم ، وإنهاء حـالة التوتر بـكلية النـاظور .
 
وأكد عبد المنعم شوقي رئيس اللجنة التنسيقية ، أن الأخيـرة ستعمل في الأيام المقبلة على تعميم بـيـان ستطرق فيـه لمشاكل الموظفين العرضيين ، بالإضـافة إلى صياغة رسـالة ستوجه لوزير التعليم العالي السيد لحسن الداودي  .