إدانة مغتصب تلميذ ببني ملال بسنة سجنا نافذا

ناظور توادي : متــابعة

خلفت ادانة محكمة الاستئناف ببني ملال ل”ع ح” 18سنة، مغتصب تلميذ لا يتعدى عمره ست سنوات بجماعة تاونزة بأيت اعتاب إقليم أزيلال، استياء كبيرا لدى عائلة الضحية ، وتعود تفاصيل القضية إلى تاريخ 15 ماي حين تم اعتقال الشخص المدان بعد تقدم والد الطفل الضحية بشكاية للدرك الملكي بأيت اعتاب ضمنها تفاصيل اغتصاب ابنه عصام الذي يدرس بالمستوى الثاني،وأكد شهود من عائلة الضحية أن الجاني عمد إلى تقييد الطفل عصام واغتصابه بعد استدراجه إلى مكان معزول يقع على الطريق الرابطة بين مدرسة إنغماش والدوار الذي يقطن به التلميذ الضحية.

حادث الاغتصاب وقع بينما كان التلميذ “ع ب” عائدا بعد الزوال من الفصل الدراسي ، برفقة أحد زملائه، وأكدت المصادر أن الضحية فوجئ بشاب يبلغ من العمر 18سنة يعترض طريقه ويجبره على التوقف، قبل أن يطلب منه مرافقته لمكان بعيد عن أنظار المارة بشعبة قريبة، وأضافت المصادر أن الجاني عمد إلى خلع سروال الضحية واغتصابه بالقوة بعد فرار زميله.

حيث قامت الضابطة القضائية بأيت اعتاب باعتقال المشتكى به، وتقديمه أمام أنظار الوكيل العام لدى محكمة الاستئناف ببني ملال، كما فتحت تحقيقا في الموضوع واستمعت لكل من الضحية عصام ووالده وعدد من الأشخاص من بينهم شهود في القضية، وأجبر الحادث أسرة عصام إلى انجاز فحص طبي عليه بعد إصابة ابنها بمشكل نفسي جراء تعرضه للاغتصاب، حيث رفض العودة إلى الفصل الدراسي، وأصيب بنوبات نفسية وعصبية يتخللها صراخ هستيري.وتطالب عائلة الضحية بإنزال أقصى العقوبات في حق مغتصب ابنها عوض سنة سجنا نافذا .