إسبانيا ترحل متطرفا مغربيا مهووس بتدمير الكنائس

ناظورتوداي :

قامت السلطات الاسبانية بترحيل مواطنا مغربيا صدر في حقه أمر بالطرد من اسبانيا، وحرمانه من دخول دول الاتحاد الأوربي، وكذا دولتي النرويج وسويسرا لمدة 10 سنوات.

ويتعلق الأمر بمغربي يدعى نوفل الخياط، كان قد ارتكب سلسلة من الهجومات على كنائس اسبانية، أحرق وأتلف خلالها العديد من محتوياتها وخاصة التماثيل الرموز الدينية، حتى أسماه بعض المتتبعين ”مهووس الكنائس”.

ووفق ما تداولته تقارير إعلامية إسبانية، أمس الأربعاء، فقد تم ترحيل الخياط إلى المغرب يوم الجمعة الماضي تحت مراقبة أمنية مشددة، حسب ما جاء في يومية “آخر ساعة” في عددها الصادر يوم غد الخميس.