إستقالة جماعية للمعارضة بتارجيست

ناظورتواداي :

أكد مصدر مقرب من المجلس البلدي لتارجيست ان ثمانية أعضاء من المجلس قدموا هذا اليوم الاثنين 27 فبراير استقالة جماعية من المجلس احتجاجا على ما أسموه بالوضع الكارثي الذي تعيشه المدينة و الاختلالات في التسيير التي تعرفها الجماعة في ضل قيادة الرئيس الحالي احمد اهرار .

وأضاف نفس المصدر انه من بين الأسباب التي دفعت الأعضاء الثمانية المنتمين لحزب الأصالة و المعاصرة غياب تعامل جدي لرئيس المجلس مع المشاريع التنموية التي أعطى انطلاقتها الملك محمد السادس في وقت سابق، كما يتهمون المجلس بالتلاعب في تجزئة الأمل بتارجيست بالتواطؤ مع شركة العمران وذلك من خلال تحويل هذه التجزئة الى كعكة تم توزيعها في جنح الظلام ضدا على مبدأ تكافؤ الفرص والبعد الاجتماعي للمشروع .

ويعرف المجلس البلدي للتارجيست منذ انتخابه احتقان بين اعضائه وصل الى حد مطالبة الرئيس المنتمي لحزب الاستقلال بالاستقالة من طرف اعضاء المعارضة بسبب فشل مكتبه المسير في التعامل بإيجابية مع تطلعات السكان وذلك بتجميده للمشاريع التنموية وتحول البلدية إلى مؤسسة لشرعنة الفوضى والخروقات والانتقام الجماعي من السكان وتغليب المصالح الشخصية حسب تعبيرهم . 
 
 
دليل الريف