إشـادة ببـاشا بلدية سـلوان في وقفة إحتجاجية بـجماعة راس الما

نـاظورتوداي :
 
أشـاد مشـاركون في وقفة إحتجاجية نظمت أول أمس الخميس 4 أكتوبر الجـاري ببلدية راس الما ، بسياسة القرب التي ينهجها بـاشا بلدية سـلوان مع سكان المنطقة ، و سعيه الحثيث إلى العمل المخلص تفعيـلا لمقتضيات الدستور الجديد . 
 
ضـرب المثـال بسياسة بـاشا بلدية سـلوان خلال إحتجاجات الخميس الاخيـر بجماعة راس الما الحضرية ، كـان بـهدف تصفيق المحتجين لرجال الإدارة الترابية الذين يخدمون مصالح المواطنين ، ومناسبة للتذكير على أن التنديد بـممارسـات و سلوكات باشا راس الما لم يـأتي عبثـا  .
 
و أكد عبد المنعم شوقي رئيس اللجنة التنسيقية لفعاليات المجتمع المدني في شمال المغرب ، خلال كلمة بـالمناسبة أن بـاشا مدينة سلوان أبان منذ تعيينه على خدمة الصـالح العام و العمل من أجل تغيير نظرة المواطنين تجـاه رجال السلطة ، عكس مثيله براس الما الذي يحن لعهد إدريس البصري و زمن الممارسات التعسفية التي تعود بـالمغرب إلى سنوات الجمر والرصاص . 
وأضاف شوقي ” هذه الشهادة ليست بهدف التملق لأحد و تعد موضوع إجماع محلي ، و على المجتمع المدني أن يعترف بالرجال الأوفياء للوطن و ينصفهم “