إصابة بائع متجول بكسور إثر تعرضه لاعتداء لـيلي من طرف مجهولين ينشطون وسط مدينة الناظور

نـاظورتوداي : نجيم برحدون
 
سـجل حـي لعري الشيخ وسط مدينة الناظور ، عـلى السـاعة الـثانية من صباح يومه الأحد 29 يناير الجاري ، إعتداءً علـى بائع متجول من لدن 3 مجهولـين ، إستهدفوا بـائعا متجول بـدافع الـسرقة تحت الـتهديـد بالـسلاح الابيض .
 
الحادث الذي رصـدته ” ناظورتوداي ” ، إتضح للعـيان أنه جـرى إثـر الفراغ الأمني الذي يعرفه حـيث لعري الشيخ ، حـيث إستغل 3 مجرمين غـياب الشرطة من الشوارع ، وقاموا بتوجيه ضربات موجة لـبائع متجول ، أدت الى إصابته بـكسور على مستوى الأنف .
 
وأكد الضحية ، أن المجهولين تمكنوا من سـلبـه مـبالغ مـالية كـانت بمعيته ، جنـاها من نـشاطه التجاري المتمثل في بـيع ” الحريرة ” للمواطنين .
 
وحـسب رواية الضحية الذي تم نقله الى قسم المستعجلات بـالمستشفى الحسني لتلقي العلاجات الضروية ، فقد أفاد لـ ” ناظورتوداي ” ، أن الساعة التي نفذ ضده الاعتداء المذكور كـان عائدا الى بيته بعدما خلص من نشاطه التجاري ، قبل أن يتفاجأ بثلاث مجهولين مدججين بالاسلحة البيضاء ، حيث قاموا باعتراض طريقه و سلبه ما يمكله ، بعد توجيه ضربة بالسكين على مستوى أنفه .
 
ويؤكد مواطنون بحي لعري الشيخ وعدد من أحياء مدينة الناظور ، أن لـيلهم يقضونه تحت الجحيم ، نتيجة ارتفاع عدد المتسكعين والمشتبه فيهم ، والذين يتجولون بكل حرية ، دون وجود أية من العناصر الامنية المكلفة بردع الخارجين عن القانون .
 
ويطالب فاعلون اجتماعيون منذ شهور ، بـتكثيف دوريات الأمن وسط المدينة وعلى الهوامش ، لابعاد خطر المجرمين الذي يحوم بالمواطنين طـيلة أيام الأسبوع دون تقطع .