إضراب وطني في قطاع النقـل لمدة ثلاثة أيـام إبتداء من هذا الإثنين

نـاظورتوداي : 

 دعت نقابات مهنية للنقل البري في المغرب، إلى “إضراب وطني لمدة ثلاثة ايام الاسبوع القادم، إبتداء من يوم الإثنين 22 سبتمبر، احتجاجا على قرار الحكومة القاضي بـ”اعتماد نظام المقايسة في تحديد أسعار المحروقات”.
 
الاضراب الوطني، المقرر إبتداء من يوم الاثنين إلى الاربعاء 24 سبتمبر المقبل،  جاء استنكارا لعدم دعوة هذه الهيئات لحضور الاجتماع الذي عقده الوزير المنتدب المكلف بالشؤون العامة والحكامة، محمد نجيب بوليف، يوم الأربعاء 18 سبتمبر، لتقديم نظام المقايسة أمام مهنيي القطاع.
 
وأصدرت هذه الهيئات بيانا عقب اجتماع عقدته يوم الخميس 19 سبتمبر،  بمقر غرفة الصناعة والتجارة والخدمات بالرباط، شددت فيه على أن نتائج اللقاء الذي لم تحضره ولم  توقع أي محضر بشأنه، على إعتبار أن ما خرج به إجتماع الوزير، نجيب بوليف مع النقابات التي إلتقى بها،  ”لا يلزمها”، على حد تعبيرها.
 
ووفقا للمصدر ذاته، فالنقابات التي تعلن إضرابها الوطني لمدة ثلاثة أيام على التوالي، إبتداء من يوم الإثنين المقبل، هي : “الجامعة المغربية للنقل العمومي البري” و”الجامعة الوطنية للنقل البري للمسافرين بالمغرب” و”النقابة الوطنية لمهنيي سيارات الأجرة بالمغرب” و”المكتب النقابي لمستثمري المقاولات الصغرى للنقل البري للمسافرين” و”الجامعة الوطنية لنقابات أرباب النقل العمومي على الطرق” و”لجنة التنسيق الوطنية للنقل” و”النقابة الوطنية لسائقي سيارات الأجرة” و”النقابة الوطنية لمهنيي حافلات النقل العمومي”.
 
وطالبت هذه الهيئات النقابية، بتفعيل “الإجراءات البديلة والمواكبة” التي أعلن عنها رئيس الحكومة على خلفية الزيادة المعتمدة في أسعار المحروقات منذ 2012  (درهما واحد اللتر )
 
هذا، وكانت الحكومة، بقيادة حزب “العدالة والتنمية”، قد قررت تنفيذ نظام المقايسة الجزئية لأسعار بعض المحروقات السائلة، موضحة أن هذا القرار يخص ثلاث مواد نفطية سائلة فقط وهي البنزين الممتاز وزيت الوقود والفيول.
 
و بهذه الزيادة، انتقل سعر البنزين الممتاز إلى 12,77 درهم للتر أي بزيادة 0,69 درهما و زيت الوقود إلى 8,84 درهم للتر أي بزيادة 0,69 درهما والزيت الصناعي إلى 5328,92 درهم للطن أي بزيادة 622,88.
 
إلى ذلك، التزمت الحكومة المغربية بمواصلة دعم المواد البترولية الثلاث برسم سنة 2013 وفق المستويات التالية كما يلي: 0,8 درهم للتر الواحد بالنسبة للبنزين الممتاز و 2,6 درهم للتر الواحد بالنسبة لزيت الوقود و 930 درهم للطن الواحد بالنسبة للفيول.