إضـراب وطني في قـطاع الصحة إبتداء من هذا الأربعاء

ناظورتوداي : 
 
دعت الجامعة الوطنية للصحة إلى خوض إضراب وطني بقطاع الصحة يومي الأربعاء والخميس 20 و21 يونيو الجاري، باستثناء المداومين بأقسام الإنعاش المستعجلات، وذلك من أجل حمل الوزارة على الإسراع بالتفاوض حول الملف المطلبي المشترك للعاملين في القطاع”.
 
وتطالب النقابة التي رفضت التوقيع على الاتفاق، الذي وقعته الوزيرة السابقة ياسمينة بادو مع النقابات الصحية الأربع(الكنفدرالية الديمقراطية للشغل والاتحاد الوطني للشغل بالمغرب والفيدرالية الديمقراطية للشغل والاتحاد العام للشغالين بالمغرب)، والذي أفضى إلى مجموعة من المكاسب لفائدة شغيلة قطاع الصحة، وهي المكاسب التي وقع على مراسيمها الوزير الحالي الحسين الوردي والذي كان ينتمي بدوره إلى النقابة الداعية للإضراب.
 
نقابة مخاريق طالبت في بيانها إلى إبعاد ومحاكمة من اسمتهم بــ”رموز الفساد المسؤولين المباشرين عن تفشيه في دواليب قطاع الصحة، ووضع حد للتلاعب بالمصير الإداري والمهني للعاملين بالقطاع،ناهيك عن التعويضات والتنقيلات والحماية القانونية”.