إعتداء بالسلاح الابيض على سيدة يكشف تواطئ عنصر أمني مع الجاني

 ناظور اليوم : بتصرف

أقدم أحد اللصوص عشية السبت 16 يوليوز ، الجاري على تشويه وجه إحدى النساء بعدما حاول سلبها ما تملكه في واضحة النهار وأمام أعين المارة الذين لم يحاول أحدهم تقديم يد المساعدة لها. 

وقد أقدم الجاني على فعلته بعدما رفضت السيدة الانصياع لأوامره حيث قام بضربه بالسلاح الابيض على خدها الايسر ما تسبب لها في عاهة مستديمة، ويقع هذا كله بالقرب من المحكمة الابتدائية ، وعلى خمسة دقائق من المنطقة الامنية، ما جعل المواطنون في الآ’ونة الاخيرة يفقدون الثقة في الامن، ويفقدون الطمأنينة.

وقال موقع " كاب ناظور  "  ، أن الغريب في الحادث هو الدفاع المستميت لأحد رجال الامن عن الجاني ، حيث رفض ترك المصورين الصحفيين يؤدون واجبهم ، فيما كان يحاول بكل طريقة ممكنة طي الملف ، فيما أكدت عدة مصادر أن الشرطي نفسه على علاقة وطيدة بالجاني ، وهو ما جعله يثور في وه المصورين الصحفيين ، ويحاول إعتقال أحدهم رغم عدم توفره على الصفة الضبطية التي تخوله إعتقال المواطنين، 

وتساءل ذات ا لموقع ، عن السبب الرئيسي وراء اقدام الشرطي المذكور في دفاعه عن الجاني ، رابطا ذلك بتقديم اتاوات ، وهو الفعل الذي يعاقب عليه القانون جنائيا  .

ومن جهة أخرى ، أضحى العديد من المواطنون يشتكون من الانتشار الواسع للغرباء وسط شوارع الناظور  وأحيائها ، من بينهم من يتستر وراء عربات بيع الحلزون والحلويات  والمأكولات الجاهزية ، للتربص بالضحايا ، كما كان الحال مع العصابة الاجرامية الخطيرة التي تم اعتقالها من طرف رجال الدرك الملكي و الضابطة القضائية أول أمس الجمعة بعد مداهمة منزل كان يقطنه عناصرها وسط المدينة.