إعتقـال 42 مغـربيا تـاجروا في عقود عمـل مزورة إستعملت في تهجير مواطنين إلى الخارج

ناظورتوداي : 

اوردت يومية الاخبار المغربية ان الشرطة الاسبانية قداعتقلت بحر الاسبوع الماضي 42 مغربيا بتهمة المتاجرة في عقود عمل مزورة مقابل مبالغ مالية ضخمة بلغت 500 اور للفرد الواحد  

وجرى اعتقال المغاربة 42 يوم الجمعة الماضي بعد تحريات قامت بها الشرطة الاسبانية وحددت من خلالها 48 متهما بينهم 42 مغربيا ، اعتلقت واحد بمدينة خيرونا فيما اعتقلت 39 ببرشلونة و8 ببلدة كاستيون ، واعلنت الشرطة الاسبانية عن مصادرتها لعقود عمل صادرة عن شركات وهمية لا تقوم باي عمل وليست لها على ارض الواقع اية وضيفة ، مضيفة في ذات السياق ان التحريات الاولية اثبتت ان بعض المعتقلين المغاربة قد خلقوا شركات وهمية للمتاجرة في عقود العمل ، مستغلين الازمة الاقتصادية التي تمر بها اسبانيا من جهة وتزايد طلب المهاجرين القانونيين عليها لتجديد تراخيص الاقامة والعمل او من اجل الاستفادة من الاعانات المادية التي تقدمها اسبانيا من جهة اخرى .

واضافت يومية الاخبار استنادا الى مصادرها ان المعتقلين المغاربة المتابعيين قضائيا بتهمة التزوير والنصب على الضمان الاجتماعي كبدوا خزينة الدولة خسائر مالية بلغت 300 الف اورو نتيجة عمليتهم الاحتيالية  التي استهدفت صندوق الضمان الاجتماعي مشيرة الى ان الشبكة خلقت 30 شركة وهمية وأن المصالح الامنية الاسبانية شنت اخيرا حملات تمشيطية ، واوقفت على اثرها 150 متهما في عمليات محاربة المتاجرة في عقود العمل قصد الاستفادة من التعويضات المالية التي تقدمها المصالح الاجتماعية الاسبانية