إعصـار قـوي يهدد سـواحل البحر الأبيض المتوسط ومدن مغربية أخـرى

نـاظورتوداي : 

كشفت وكالة الأرصاد الإسبانية أن إعصارا مداريا قويا يقترب من السواحل المغربية، مشيرة إلى وجود حالة استنفار قصوى في جزر الكناري وأرخبيل «ماديرا» التي تتشكل فيها نواة الإعصار حاليا.
 
ووضعت الوكالة الإسبانية 4 سيناريوهات لمسار الإعصار، الذي يحمل اسم «نادين»، حيث يتوقع السيناريو الأول أن يضرب الإعصار وسط المغرب خلال الأسبوع المقبل، بينما يذهب السيناريو الثاني إلى أن الإعصار سيتجه صعودا نحو الشمال الشرقي ليشمل مناطق بلدان غربي حوض البحر الأبيض المتوسط، في حين يتوقع السيناريو الثالث أن يتجه الإعصار صوب جنوب البرتغال وشمال المغرب عبر مضيق جبل طارق، أما السيناريو الأخير، وهو الأضعف، فيتوقع استقرار العاصفة في مكانها والالتفاف حول نفسها إلى أن تضعف. 
 
وأقر محمد بلعوشي، مسؤول التواصل بمديرية الأرصاد الجوية بالمغرب،  بوجود الإعصار «نادين»، مؤكدا أنه يتشكل حاليا قرب جزر «الآسور» ويتجه نحو سواحل المحيط الأطلسي بسرعة تبلغ 5 عقد، كما أن الرياح المصاحبة له تبلغ سرعتها حوالي 40 إلى 50 عقدة.  وقال بلعوشي إن احتمال وصول الإعصار «نادين» إلى السواحل المغربية يبقى ضعيفا جدا، بالنظر إلى سرعته وظروف تشكله، مرجحا أن يستقر في منطقة جزر الكناري إلى أن يتوقف نهائيا. 
 
 من جهتها، أوصت السلطات الإسبانية مواطني جزر الكناري بالاستمرار في مواكبة التوقعات والتحذيرات من الآثار الجانبية للإعصار، التي تصدرها بين الفينة والأخرى على موقعها على الإنترنت، موضحة أن الإعصار «نادين» يتطور ببطء نحو أرخبيل جزر الأسور وستصاحبه زخات مطرية ورعدية ورياح تتجاوز سرعتها 100 كيلومتر في الساعة.