إلغاء الحواجز الجمركية على الواردات الأوربية

ناظورتوداي : 

يدخل إلغاء الحواجز الجمركية على المنتوجات المصنعة الموجهة للاستهلاك النهائي المستوردة من أوربا حيز التنفيذ ابتداء من اليوم. ويهم هذا الإجراء بالدرجة الأولى السيارات الجديدة، إذ ابتداء من فاتح مارس الجاري ستلغى على السيارات أوربية المنشأ الواجبات الجمركية. ويدخل هذا الإجراء في إطار اتفاقية الشراكة الموقعة بين المغرب والاتحاد الأوربي، التي تنص على التفكيك التدريجي للحواجز الجمركية بين الطرفين. لكن ستظل بعض المنتوجات خاضعة لنظام الحصص وأخرى للحقوق الجمركية. وتشير تقديرات إدارة الجمارك إلى أن الإلغاء سيفقد الخزينة ما يناهز 622 مليون درهم من الحقوق الجمركية، التي كانت تؤديها المنتوجات المستفيدة من الإلغاء قبل دخوله حيز التنفيذ. 
 
وستعفى، إضافة إلى السيارات الجديدة، مجموعة من المنتوجات المستوردة من الاتحاد الأوربي من الحقوق الجمركية التي كانت مفروضة عليها، علما أنه منذ 2008، عرفت الحقوق الجمركية، في إطار اتفاقية الشراكة، تفكيكا تدريجيا. ويهم الإلغاء واردات السيارات السياحية، والجرارات، والأحذية، والحقائب اليدوية، والزرابي، والأثاث المصنوع من البلاستيك، ومنتوجات السيراميك، والآليات البصرية والطبية، وآلات التصوير، وأثاث المكاتب، والألمنيوم، والورق المعد لإعادة التدوير. يشار إلى أن واردات المغرب من الاتحاد الأوربي تمثل 57 في المائة من إجمالي الواردات المغربية.
 
ورغم إلغاء الحواجز الجمركية على واردات هذه المنتوجات، فإنها ستظل تخضع لبعض الرسوم، مثل الضريبة على القيمة المضافة عند الاستيراد، التي تفرض على الكلفة الإجمالية للصفقة، إضافة إلى ذلك، فإن المستورد مطالب بأداء 0.25 في المائة من قيمة الصفقة للمصالح الجمركية، وهو رسم شبه ضريبي تحول موارده لفائدة صندوق دعم الصادرات.   
 
في السياق ذاته، ستعرف الحقوق الجمركية، خلال السنة المقبلة، تعديلات، إذ ستستفيد المنتوجات المستوردة من الاتحاد الأوربي المشابهة لتلك المصنوعة محليا، المحمية عن طريق الحواجز الجمركية، من تخفيضات، إذ سيتراجع المعدل المطبق عليها من 30 إلى 25 في المائة، علما أن المعدل المطبق على هذه العينة من المنتوجات كان في حدود 40 في المائة، خلال 2008 ، وانخفض إلى 35 في المائة، خلال السنتين المواليتين، لينتقل إلى 30 في المائة في السنة الماضية. ويتعلق الأمر بمنتوجات مثل الثلاجات، والملابس الجاهزة، والسيارات الصناعية، والعجلات. وسيطبق معدل 17.5 في المائة على المواد نصف المصنعة، مثل بعض المصنوعات من البلاستيك، وأثواب «جاكوار»، وتلك المخصصة للستائر، والمقطورات، إضافة إلى السيارات السياحية المستوردة من خارج الاتحاد الأوربي.
 
عبد الواحد كنفاوي