إماراتي يهين مغربيات تحرشن به في معرض الفلاحة ويصفهن بـ”الرخيصات”

ناظورتوداي : يوسف شلابي

أقدم شخص إماراتي، على إهانة مغربيات، متهما إياهن بالتحرش به خلال المعرض الدولي للفلاحة بمكناس الذي نظمته وزارة الفلاحة بمشاركة دولة الإمارات ضيف شرف الدورة الـ11 للمعرض.

ووصف الإماراتي المعني بالأمر، في تدوينة “فايسبوكية” المغربيات اللاتي تحرشن به بـ”أرخص النساء” وبأنهن يحبن المال، وهي التدوينة التي استنكرها الكثير من الناشطين المغاربة بموقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك”، سيما وأن المعني بالأمر حضر للمعرض الدولي للفلاحة بمكناس كممثل لشركةٍ صناعية، أرسلته الإمارات كي يقوم بدعاية لمنتوجاتها المتعلقة بالميدان الفلاحي.

وكتب الإماراتي في تدوينته الفايسبوكية التي تداولها عدد من الناشطين الفايسبوكيين، قائلا: “ذهبت كممثل لشركة بالمعرض الدولي للفلاحة بمكناس، لتكون هذه أول زيارة لي للمغرب الذي سمعتُ الكثير عنه. كان أصدقائي يحكون لي عن “بنات” المغرب.. عن مراكش وأكادير وطنجة… وقديش البنات هناك حلوّات، ومليحات، ويعشقن المصاري. صحيح أنهن حلوّات، بس إلي فاجأني أني وجدتهن أرخص، مما كان بيحكيه لي أصدقائي، بمكناس. عرضن عليّ أنفسهن بهاتف غلاكسي اللي كان معي، ما كان هاتف غالي الثمن، بس كن يبغينه حدّ التوسل… كنت أظن أن مع الحلاوة سيزيد التمنّع.. لكن كن أرخص من تراب الأقدام”.