إنطلاق الإمتحانات الإستثنائية بكلية الناظور وسط تخوفات من إستمرار تعليق عملية التسجيل

نـاظورتوداي : علي كراجي 
 
أكدت مصادر من داخل الكلية المتعددة التخصصات بسلوان ، في إتصال مع ” ناظورتوداي ” ، بـأن إمتحانات السداسي الخريفي في دروته الإستثنائية ، قد مرت طيلة يومها الأول 19 مارس الجاري ، في أجواء جد إيجابية طبعتها الحركية والحضور المكثف للطلبة . 
  
وأوضح نفس المصدر ، بأن إدارة الكلية تعمل جاهدا على إنجاح هذه الدورة من الامتحانات ، بهدف إعطاء شحنة للطلبة المقبلين على متابعة دراستهم خلال السداسي الربيعي ، وهو الأمر الذي عبأ له القائمون على الشأن الإداري بـجامعة سلوان أطقما تسهر على تتبع المترشحين و تصحيح الفروض بالاعتماد على الدقة والسرعة . 
  
وأبرز المتحدث الى ” ناظورتوداي ” ، بأن الغاية من هذه الاجراءات تتمثل في صون حق المترشحين في اجتياز هذا الاستحقاق الجامعي الهام على قاعدة تكافؤ الفرق ، وتعزيز مصداقية الـبحث العلمي بالإقليم . 
  
من جـهة أخرى، أصـر الموظفون العرضيون على تفعيل قرارهم  المتمثل في تعليق عملية تسجيل الطلبة لمتابعة ما تبقى من مشوار الموسم في السداسي الربيعي ، وهو الأمـر الذي أثـار قـلق مختلف مكونات الجامعة سواء الطلابية او الإدارية ، لما يشكله هذا الإحتجاج من خـطر على المستقبل الدراسي للطلاب ، خـاصة المقبلين على إعداد إجتياز إمتحانات نيل الإجازة .
 
وتؤكد مجموعة الأطر العرضية بكلية سلوان والتي دخلت في إضراب عن العمل ، أن إغلاق مصلحة شؤون الطلبة و توقيف عملية التسجيل بداخلها ، يـأتي ردا على عدم تفعيل الإدارة ورئاسة جماعة محمد الاول لوعودها الممنوحة ، كمـا أنذرت بقدوم أشكال إحتجاجية تصعيدية في حـالة عدم تـلبية مطالب العرضيين وترسيمهم بأسلاك الوظيفة العمومية .
 
وفي إتصـال مع أحد الأطر العرضيين الـمشاركين في الإضراب المذكور ، شدد لـ ” ناظورتوداي ” على مواصلة الـنضال إلى غاية تحقيق المطالب ، مضيفـا ” الكلية ستعرف أشكال إحتجاجية غير متوقعة إذا لم يتدارك القائمون على شوؤن هذه النواة الجامعية أخطاءهم ” .