إنفجار أنبوب لشبكة الماء يحوّل مركز مدينة الناظور إلى وديان ويسفر عن خسائر هامة

ناظور توداي : نور الدين جلول 

تسبب حادث إنفجار مفاجئ، لأنبوب رئيسي لشبكة الماء الصالح للشرب في حدود الساعة الثانية من صباح اليوم الخميس 04 أكتوبر الجاري، على مستوى ساحة 3 مارس ” النافورة” على بعد أمتار قليلة من مقر مركز حماية الطفولة و مندوبية الشبيبة والرياضة بالناظور، في فيضان باغت مجموعة من المؤسسات والمنازل المجاورة والمحيطة لموقع الحادث، حيث تحولت جل الشوارع الرئيسية من قبيل شارع يوسف ابن تاشفين وشارع تاويمة وأزقة الأحياء المجاورة و بعض الفضاءات إلى وديان غمرتها المياه القوية المتدفّقة من الأنبوب الرئيسي لذات الشبكة الذي بدى كينابيع منفجرة بفعل ظغط المياه .

وقد تسبب الحادث الذي كشف عن جانب من الإختلالات التي شابت عملية أشغال ربط المنطقة التي يتم تزويدها بالماء الصالح للشرب،عبر ذات الأنبوب الرئيسي، ” تسبب ” في خسائر هامة تمثلت أساسا في الأضرار التي لحقت بعض المحلات التجارية و إحدى ورشات الميكانيك التي غمرتها المياه، إلى جانب الأضرار التي سجلت داخل مختلف مرافق مركز حماية الطفولة، والسيول الجارفة من المياه التي تحولت بسرعة فائقة عبر الشوارع الرئيسية وأزقة الأحياء المجاورة لموقع الحادث، شهدت على إثرها حركة المرور حالة من العرقلة رغم تزامن الحادث مع أولى ساعات صباح اليوم  .

وأرغم الحادث المذكور مجموعة من المواطنين على مغادرة منازلهم قصد معرفة مصدر المياه المتدفقة بقوة عبر مختلف الشوارع والأحياء، في حين حضر المدير الإقليمي للمكتب الوطني للماء الصالح للشرب مرفوقا بمجموعة من التقنيين لمعاينة الحادث والتدخل عبر قطع الشبكة للحد من السيول الجارفة للمياه التي غمرت الشوارع والأحياء، قبل مباشرة إجراءات الإصلاحات الضرورية، وتحديد الأسباب الحقيقية للحادث، كما سجل حضور السلطة المحلية وعناصر أمنية  .

وقد أكد لشمال توداي مجموعة من المواطنين المجاورين لموقع الحادث، أنهم سبق وأن نبهوا المصالح المعنية غير ما مرة إلى التسربات التي كانت تصدر من ذات الأنبوب الرئيسي للماء الصالح للشرب، غير أن اللامبالات التي نهجتها الجهات المختصة إزاء الأمر كان وراء المشهد الفضيع الذي كشف الإختلالات والتقصير في ذات الآن بحكم عدم التدخل في الوقت المناسب لتفادي الحادث الذي حوّل الرصيف الرئيسي بفعل قوة ظغط المياه إلى شبه ألواح متطايرة مع تدفق المياه، وهو الأمر الذي سجّل حالة من التذمر والإستياء في نفوس المواطنين .