إنقاذ أكثر من 50 مهاجر سري مغربي انطلقوا من سواحل الناظور

ناظورتوداي : 

تمكنت مصلحة خفر السواحل في الشرطة الإسبانية ليلة الجمعة الماضي من إنقاذ أكثر من 50 مهاجر مغربي أغلبهم قاصرين كانوا على متن قارب مطاطي على بعد خمسة أميال بحرية من جزيرة البوران.

وأفاد مصدر من الشرطة الوطنية الإسبانية أن طاقم عَبّارة تشغل خط مليلية موتريل أبلغ السلطات الإسبانية بوجود قارب مطاطي على متنه العشرات من المهاجرين ضل طريقه على بعد أميال من جزيرة البوران الخاضعة للسيادة الإسبانية بعرض البحر الأبيض المتوسط.
وعلى إثر ذلك أبلغت السلطات الإسبانية طاقم العبارة بعدم الابتعاد عن مكان تواجد المهاجرين الى حين وصول فرق الإنقاذ والتي انتقلت على متن قوارب ومروحيات الى عين المكان.

وتعتبر عملية الإنقاذ هذه هي الثانية من نوعها يوم الجمعة بعد عملية مماثلة بالقرب من إقليم الأندلس، تلتها عملية ثالثة أمس السبت تم خلالها إنقاذ عشرة شبان من أصول شمال أفريقية كانوا على متن قارب قبالة ساحل “كاب ودي غاتا” بألميريا.

وحسب الشرطة الإسبانية دائما فإنها ستعمل على اتخاذ الإجراءات اللازمة لترحيل المهاجرين البالغين في الوقت الذي سيتم فيه إيداع القاصرين دور رعاية الأطفال الى حين البث في أمرهم.