إهـانة الجالية تطفو مجددا على سـطح مطـار العـروي

نـاظورتوداي : 
 
سـادت حـالـة من الـفوضـى لأزيـد من أربع سـاعات بمـطـار العروي الدولي – النـاظور إثـر تـأخـر أربع طـائـرات كـان عليـها الإقـلاع صـباح يومه الثـلاثـاء 11 شـتنبر الجاري في وقـت متـقارب ، لتفعيـل رحلات صـوب فـرنسـا و بـلجيكا و ألمانيا .
 
وأكـد مسـافرون تذمروا من سـوء التدبير الذي يعاني منه مطـار العروي الدولي وعبـث المسؤولين عليه بـمصـالح الجالية ، أن الـطريقة التي شيد بـها المطـار تتسبب في عـرقلة جـل الخدمات ، وذلك بسبب وجود بـاب واحد للعبـور نحو المحطة الجوية  .
 
وتسببت الفوضى التي رصدتها ” ناظورتوداي ” صـباح الثلاثـاء ، في تعليق رحلات أزيد من 500 مسـافر معظمهم أطفـال رضع و نسـاء حوال و كبار السن ، مـا أدى إلى حـدوث نوع من الإرتبـاك وسـط صفوف المسؤولين على ذات النقطة الحدوديـة الذيـن فـضلوا التفرج عـلى الإزدحـام الشديد في صـالة المغادرة عوض التدخل لتسهيل مأمورية الولوج إلى الـطائـرات و الإسـراع في عملية إستخلاص وثـائق مغادرة التراب الوطني .
 
وأكـد مسـافر لـ ” ناظورتوداي ” أن المـطار يعـاني من أزمة حـادة في الوسـائل اللوجستيكية خاصة التي تضمن راحة من يلج إلـيه ، حيث تسبب عدم إحتوائه على كراسي للعجزة في تـدهور الحالة الصحية .
 
وأضاف مسافر أخر أن زوجته حامل و مريضة لكن لم يعرها المسؤولون أي إهتمام وظلت لأزيد من ثلاث ساعات و واقفة تنتظر دورها للدخول,وأشار أن هذه المعاملة لا يتلقونها إلا في الناظور بصفة خاصة.

يـذكر أن مـطار العروي الدولي يعاني من فـراغ أمني مهـول ، تستغله بـعض الاطـراف في إبتزاز المواطنين و تعطيـل مصـالحهم الشخصية .