إيندهـوفن الهـولندي يـشكو لاعبه الريفي زكرياء لبيض لدى الإتحاد الدولي

نـاظورتوداي : وكالات  
 
قـرر نـادي ” ب س ف إيندهوفن ” الهولندي وضـع شكاية لدى الإتحاد الدولي لتكرة القدم ، بـشأن إنتـقال لاعبـه إبن مدينة أزغنغان ” زكرياء لـبيض ” إلى سبورتينغ لـيشبونة البرتغالي .
 
وطـالب النادي الهولندي في مضمون شكايته من الفيفا إنصـافة بـشأن القضية التي أثيرت في الأشهر الماضية حول عقد لـبيض الذي يـصر الفريق على كونه يمتد إلى غـاية صيف 2014 ، بـينما يؤكد زكرياء أنه سيصبح حـرا في يونيو الـقادن و أن السنتين المتبقيتين حسبما يزعم فـريقه غـير قانونيتين لأنـه وقع العقد قـبل بـلوغه سن الـثامنة عشر .
 
وتشبث زكرياء لبيض بمغارة إيندهوفن بعدما أمضى عقدا مبدئيا لخمس سنوات مع سبورتينغ ليشبونة البرتغالي  ، فـي وقت يخيم على الـصفقة نوع من الـفشل إذا مـا كسب الهولنديون القضية المثارة أمام الإتحاد الدولي ، خصوصا أنهم لن يقبلوا بإنتقال لاعبهم الواعد مجانا .

وكـان مصدر رسمي من داخل إدارة نادي سبورتينغ ليشبونة الممارس بالدوري البرتغالي الممتاز ٬ أكد أن الدولي المغربي المنحدر من أصول ريفية زكريا لبيض٬ الذي يرتبط بعقد مع فريق أيندهوفن الهولندي ينتهي في شهر يونيو القادم٬ سينضم إلى النادي بعقد يمتد لخمس سنوات.

وذكر غودينهو رئيس نادي سبورتينغ ليشبونة ٬ في حوار مع القناة التلفزيونية العمومية البرتغالية٬ أن لبيض (19 عاما) سيكون أول صفقة يحققها فريق سبورتينغ في الموسم الكروي الجديد 2012-2013٬ دون أن يعلن عن قيمة العقد.

وأكد رئيس نادي سبورتينغ لشبونة٬ الذي لم يخف سعادته٬ أن “الأمر يتعلق بصفقة ممتازة”٬ مضيفا أن النادي البرتغالي سيعلن عن تعاقده مع الدولي المغربي شهر يوليوز القادم عندما يتم التوقيع رسميا على العقد.

وكان لاعب وسط الميدان الهجومي المغربي٬ الذي أبدت العديد من الأندية الأوروبية الكبرى بالفعل نيتها الاستفادة من خدماته ومن بينها أولمبيك مرسيليا الفرنسي واشبيلية الإسباني وبورطو البرتغالي وبوروسيا دورتموند الألماني٬ محط أنظار مسؤولي نادي سبورتينغ لشبونة في عدة مناسبات قصد تدعيم خط هجوم الفريق.

ويذكر أن زكريا لبيض كان دائما دخل في حسابات نادي سبورتينغ وخاصة منذ المباراة الهامة٬ التي جمعت بملعب “لا لوز” بين فريقي بنيفيكا وأيندهوفن برسم دور ربع نهاية مسابقة الدوري الأوروبي الموسم الماضي٬ والتي انتهت بفوز الفريق البرتغالي 4-1 وكان هو من وقع الهدف الوحيد لفريقه في الدقيقة 80.