اتحاد سلا يؤزم وضعية الفتح الناظوري ويهزمه بهدف دون رد

ناظور توداي :

أخفق فريق الفتح الناظوري في تحقيق الأهم حيث تكبد هزيمة جديدة وأمام فريق اتحاد سلا بنتيجة هدف لصفر ، وأُقيمت المباراة بينهما على الملعب البلدي بالناظور وبرسم الدورة 14 من بطولة قسم الهواة الأول شطر الشمال .

وكانت الأفضلية منذ الدقائق الأولى من المباراة لصالح فريق اتحاد سلا ، الذي عرف كيف ينتشر لاعبوه داخل رقعة الميدان ،وتمكن حينها من السيطرة على وسط الميدان وبشكل ملفت للنظر ، حيث تبادل السلاويون الكرات بشكل رائع ومنسق واعتمدوا على التمريرات القصيرة التي سهلت عليهم مأمورية الوصول إلى حارس الفتح الناظوري إلياس الإبراهيمي ، وفي الوقت الذي كان فيه فريق اتحاد سلا يكثف حملاته على مرمى الفتحيين بغية افتتاح التسجيل اكتفى مهاجمو الفريق المحلي بالرجوع إلى الوراء قصد مساندة خط الوسط الذي كان تائها بكل ماتحمله الكلمة من معنى ، ولم ينتظر الجمهور المتابع للقاء كثيرا حتى افتتح أحد مهاجمي الفريق السلاوي حصة التسجيل بعد تمريرة تلقاها من أحد زملائه ، وكان ذلك خلال الدقيقة 25 من الشوط الأول ، ولم يكتفي ممثلوا نهر أبي رقراق بهذه المحاولة فقط ، بل واصلوا سيطرتهم وتحكموا جيدا في زمام المباراة وشنوا محاولات عديدة وخطيرة إلى أن أعلن حكم اللقاء عن نهاية الشوط الأول .

الشوط الثاني عرف استفاقة نسبية للأصحاب الأرض ، وحاولوا جاهدين العودة في المباراة وتعديل الكفة ، إلا أنهم اصطدموا بدفاع متراص أكد تفوقه في كل الكرات العالية ، ولم يقم فريق الفتح الناظوري بأي محاولة حقيقية سانحة للتسجيل ، مقابل ذلك اعتمد فريق اتحاد سلا على الهجمات المضادة بقيادة اللاعب السابق لفريق الرجاء والوداد مصطفى بيضوضان والذي أقحمه مدرب فريق اتحاد سلا في الشوط الثاني رغبة منه في تعزيز النتيجة ، وبعدما كان الجمهور الناظوري يطالب لاعبي الفريق ببذل جهدهم والعودة إلى النتيجة تفاجأ الكل بتلقي أحد مدافعي الفريق لورقة حمراء اعتبرها الكل مُستحقة نظرا للمخالفة التي ارتكبها مدافع الفتح الناظوري ، وهو ماجعل فريق الفتح الناظوري يتأزم ويُنهي المباراة بعشرة لاعبين وبالتالي التوقيع على هزيمة جديدة بعد الهزيمة التي تلقاها خلال الدورة الماضية وأمام فريق شباب العرائش.

وبعد الهزيمة المفاجئة التي تلقاها الفتح عشية هذا اليوم ، تأجج الوضع وأعلنت الجماهير الفتحية عن احتجاجات واسعة نتيجة تراجع مستوى الفريق سواء على مستوى الأداء أو النتائج ، خاصة وأن الفتح أصبح يحتل الرتبة 13 في الترتيب العام وبرصيد 15 نقطة ، وهي رتبة تجعله مهددا بالسقوط .

عن سبورت ناظور