احتجاج سلمي لأرباب سيارات الأجرة بفرخانة ينتهي بالتوافق مع السلطات الأمنية

ناظور اليوم : عاشور العمراوي  achour_74@hotmail.fr

سجلت منطقة فرخانة مساء الأربعاء 27 يوليوز الجاري ، سابقة احتجاجية محمودة بقيادة إدارة المكتب الإقليمي و الفرع المحلي لنقابة قطاع سيارة الأحرة الكبيرة، وذلك بعد أن عاين وعايش المكتبين تماطلا غير مبرر من قبل السلطات الأمنية العاملة بمركز " فرخانة " التابعة ترابيا لبلدية بني أنصار ، تماطل أزم الوضع أكثر إلى أن تجاوز حدود العقلانية خاصة وأن المكتبين المذكورين كانا قد توصلا بوعد رسمي من قبل السلطتين المتمثلتين في جهاز الدرك الملكي ومسؤول السلطة المحلية ، يروم الإستجابة لمطالبهم التي قدموها في شهر مارس الماضي، المتعلقة في إيجاد حلول لمشكل النقل السري الذي يعاني منه القطاع إلى جانب ما يسمى بالريكولاج و مسألة النظافة التي يشكو منها  مستعملي المحطة خاصة في الأيام الاخيرة حيث يوجد مطرح للأزبال مكان اشتغال السائقين .
 
 وتمثل صلب المطالب التي نادى بها مهنيو سيارات الأجرة من الصنف الاول ، بطرح مسألة الأمن المفقود داخل المحطة والنقط المجاورة لها حيث تنتشر الحراسة الطرقية لمطاردة "الطاكسيات "العائدة فارغة ومنعها من حمل الأشخاص بدون وجه حق قانوني ، علما أن الحارس الحالي المنضوي تحت لواء مكتب إدارة الفرع المحلي لفرخانة، قد تم الإعتداء عليه ما نتج عنه كسور على مستوى اليد، كما يُوَاجهُ السائقون  بالسلاح الابيض عند كل تدخل لمنعهم من خرق قانون المحطة.
 
واعتبرا لما ذكر ، توقفت عن العمل صباح أمس أزيد من خمسون سيارة أجرة لمشاركتها في الوقفة الإحتجاجية التي أفضت إلى حوار هادئ مع قائد القيادة ، ووعد رسميا المكتب المحلي بتدبير أمور الحراسة داخل المحطة باعتماد رجال القوات المساعدة في زيارات روتينية، اضافة إلى العمل على إنهاء مشكل الأزبال المنتشر بعد إتمام المفاوضات التي تقودها إدارة البلدية مع شركة فيوليا، كما خلص الاجتماع إلى الإتفاق مع ممثل الدرك الملكي إلى العمل على نشر دوريات أمنية بجانب المحطة يقودها دركيون كلما سنحت لهم الفرصة دون أن يكون ذلك بشكل رسمي بسبب إكتضاض برنامج عمل المؤسسة.
 
هذا وقد خص الموقع كل من الكاتب العام لإدارة الفرع المحلي لنقابة أرباب الطاكسيات السيد عبد القادر المختاري، والحارس الحالي بالمحطة، بتصريح فيديو يشرحان فيه مطالبهما ومعاناتهما اليومية  .