اختتام فعاليات المنتدى الأول للمقاولات بالمدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية

ناظور توداي : مراسلة من الحسيمة

اختتمت في الأيام القليلة الماضية فعاليات الملتقى الأول للمقاولات بالمدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بالحسيمة، و قد شارك فيه 18 مشارك منتمين إلى مقاولات و مؤسسات محلية و وطنية، و عرف هذا اللقاء تنظيم خمس ندوات و كانت الندوة الرئيسية الافتتاحية تحت شعار “ربيع التميز من أجل نخبة الكفاءات”، و وقد عرفت عدة مداخلات أبرزها للسيد والي جهة تازة الحسيمة تاونات و رئيس جامعة محمد الأول و مدير المدرسة و الكاتب العام لجهة تازة الحسيمة تاونات و الذي مثل رئيس الجهة و المدير الجهوي لوزاة التجهيز و النقل.

و أبرز السيد الوالي في كلمته على أهمية تموقع المؤسسة داخل المحيط ومستقبل آفاقها من أجل تنمية المنطقة، مؤكدا على أن المنطقة في حاجة ماسة إلى مهندسين واعدين يستطيعون أن يعطوا قيمة مضافة للمنطقة والتي تشكو من خصاص ملحوظ في هذا المجال.

 وفي كلمته  أبرز رئيس الجامعة الأوراش المستقبلية للتعليم العالي في المنطقة كالمدرسة العليا للتكنولوجيا التي ستفتح أبوابها السنة المقبلة وذلك من أجل تحسين جودة الشعب و تحسين اندماج التخصصين فيما يخض سوق الشغل.

كما نظم على هامش هذا المنتدى معرضا لمجموعة من المقاولات و المؤسسات، و قدم مجموعة من الطلبة عدة مشاريع كالقنطرة المعلقة و السيارة الايكولوجية التي تشارك حاليا في المسابقة الدولية بهولندا.
وقد شهد المنتدى أيضا ندوات و أوراشا  وموائد مستديرة بمشاركة أزيد من 15 متدخل و متدخلة جاءوا من جميع أرجاء المغرب مع استضافة سفراء شركة « google »  بالمغرب الذين قدموا بدورهم مجموعة من الأوراش.

و أكد جل المشاركين نجاح المنتدى في نسخته الأولى و أبرز مدير أعمال المنتدى الطالب المهندس حمزة لقلالش “أن المنتدى يكتسب طابعا اقتصاديا و تنمويا بامتياز، حيث أن المدرسة أضحت قاطرة للتنمية الاقتصادية بالمنطقة و انتاج كفاءات مهندسة قادرة على تسيير الشأن العام، و بالتالي إنتاج موارد بشرية محلية ووطنية قادرة على خدمة جهة الريف مستقبلا. و في نفس السياق أكد بشير خلفي المدير التقني للمنتدى و الطالب بالمؤسسة أن نجاح الدورة الأولى من هذا المنتدى كان بفضل العمل التقني المتميز فيما يخص المشاريع المقدمة من طرف الطلبة و أيضا جودة المتدخلين في مختلف الندوات التي تشكل فرصة للتواصل الأكبر مع أكبر عدد من المتدخلين في هذا المجال.  كما أكد علي لقلاقش مدير التسويق أن المنتدى أبرز على أن المدرسة و طلبتها قادرين على جلب الممولين و شركاء في المستوى الذي يجعل منها ملتقى للإبداع والعمل والإنتاج في نفس الآن.أنأن