اسبانيا .. مغربي ينهي حياة زوجته الناظورية يوم عيد الفطر

ناظورتوداي :

لقيت سيدة مغربية تحمل الجنسية الاسبانية مصرعها يوم اول امس الاحد 27، بعد تعرضها لعدة طعنات بسلاح ابيض على يد زوجها في منطقة “سالو” شمال شرق اسبانيا.

وكشفت السلطات الكاتالونية ان الجاني وهو مغربي ايضا، تقدم في ذات اليوم الذي ارتكبه فيه جريمته الى مركز الشرطة، لتسليم نفسه وابلاغ الشرطة انه قتل زوجته وتركها داخل سيارته.

ومباشرة بعد ذلك وانتقلت عناصر الشرطة الى المكان الذي اشار اليه الجاني، ليعثر على سيارة رمادية من نوع “بوجو 206” على الطريق الرابطة بين منطقتي “كامبيلس” و “سالو” وبداخلها جثة الضحية (فدوى طالسي) البالغة من العمر 29 سنة.

وحول تفاصيل الحادث افادت مصادر مطلعة ان الضحية وهي من مواليد الناظور، قررت قبل اربعة اشهر انهاء علاقتها مع الجاني البالغ من العمر 43 سنة، وهو ما دفعه الى ارتكاب جريمته يوم الاحد الماضي بالتزامن مع عيد الفطر باسبانيا.