اسبان يحتجون على الاهمال الذي يطال قبور قتلاهم في حرب الريف

ناظورتوداي : 

زار وفد من بلدية فلنسيا الاسبانية مؤخرا قبر اربع جنود اسبان توفوا بعد اصابتهم في معارك اثناء مشاركتهم في الحرب ضد المقاومة الريفية في الربع الاول من القرن العشرين .
 
وجاء هذه الزيارة بعد احتجاج بعض المواطنين على الوضعية الكارثية التي كان عليها القبر بسبب الاهمال الذي طاله .
 
وتعهد المجلس بلدية فلنسيا بالعمل على وضع نصب تذكاري يحتوي على المعلومات الخاصة بالجنود الاربعة .
 
وافادت مصادر صحفية محلية ان القبر يحتوي على جثث اربع جنود اسبان شبان توفوا في مستشفى بفلنسيا بعد تعرضهم لاصابات خلال حرب الريف .
 
واكدت هذه المصادر ان ثلاث جنود من اصل اربع توفوا نتيجة اصابتهم بالتهابات على متوى الرئية مرجحة ان يكون استعمال اسبانيا للغازات السامة في الحرب كانت وراء اصابتهم بهذه الالتهابات .