اقليما الناظور والدريوش يستفيدان من مخطط جهوي لمكافحة الهشاشة

ناظور اليوم : متابعة

تم بوجدة إطلاق دراسة لإعداد مخطط مديري لمكافحة الهشاشة بالمنطقة الشرقية بهدف تمكين مختلف الفاعلين المعنيين من خارطة طريق محددة بالنسبة للسنوات المقبلة.

وفي هذا الإطار ،عقد أول أمس الثلاثاء، اجتماع بالمدينة شاركت فيه عدة جمعيات وإدارات ومسؤولي مؤسسات الرعاية الاجتماعية، شكل فرصة مناسبة لإعطاء انطلاقة هذه الدراسة وشرح مكوناتها والنتائج المرجوة منها.

ومن المنتظر أن تغطي هذه الدراسة ، التي تندرج في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، مجموع مناطق الجهة ، التي تضم أقاليم الناظور ، الدريوش ، بركان ، جرادة، تاوريرت، ، فكيك، وعمالة وجدة أنكاد.

وكشف رئيس قسم الشؤون الاجتماعية بعمالة وجدة أنجاد السيد محمود حدراشي أنه من المقرر أن يتم إنجاز هذه الدراسة في مدة ستة أشهر، بغلاف مالي يقدر ب 2ر2 مليون درهم.

وسطرت الدراسة ، التي ستمكن من وضع خارطة جهوية للهشاشة وإعداد برنامج عمل خلال السنوات الخمس المقبلة، ضمن أهدافها ، ملائمة الخدمات الاجتماعية مع حاجيات السكان المعنيين، وتحسين جودة الخدمات المقدمة من قبل مؤسسات الرعاية الاجتماعية، وكذا تطوير طرق تدبير المراكز والجمعيات المشاركة في مكافحة الهشاشة بواسطة عقود برامج، إضافة إلى تعزيز المؤسسات ومراكز الاستقبال الموجودة حاليا.

ويذكر أن المبلغ المخصص ، خلال الفترة مابين 2005 و 2009 لإنجاز مشاريع تهدف إلى محاربة الهشاشة والتهميش بالمنطقة الشرقية بلغ 151.551.633 درهم.

ويشار إلى أنه تمت الموافقة على إنجاز 108 مشروعا في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية خلال تلك الفترة ، ساهمت فيها المبادرة بمبلغ 112.836.124 درهم.