الأمن القضائي يـعتقـل مزور جوازات السفر للجزائريين

نـاظورتوداي :
 
فككت فرقة الشرطة القضائية بالناظور، أخيرا، خيوط شبكة تنشط في التزوير وتنظيم عمليات هجرة سرية بين الجزائر وإسبانيا، مرورا بالمغرب.
 
ووفق يومية  «الصباح»، فقد جرى خلال العملية توقيف مزور مبحوث عنه على الصعيد الوطني، وشريكه، من ذوي السوابق في مجال التهجير السري، بالإضافة إلى مرشحين من جنسية جزائرية كانا يستعدان للهجرة بجوازات مغربية مزورة.
 
ووصفت اليومية ذاتها المتهم الرئيسي الملقب بـ«عطا الله» بالصيد الثمين، إذ ظل مبحوثا عنه لمدة طويلة من أجل تهم مماثلة، واتجه للإقامة في جماعة سلوان داخل نفوذ الدرك الملكي، قبل أن تهتدي العناصر الأمنية المذكورة إلى محاصرته واعتقاله.
 
وأظهرت فصول القضية، أن المتهم بمساعدة شريكه وأشخاص آخرين يعمدون إلى استقطاب مواطنين جزائريين راغبين في الهجرة، حيث يقومون بتدبير عملية دخولهم إلى مليلية بواسطة جوازات مغربية مزورة، مقابل مبالغ مالية مهمة.
 
ومن جهته، اعترف المنظم (من مواليد 1979) للمحققين بمهمته إلى جانب المزور، وعلى ضوء اعترافاته تم نصب كمين لجزائري آخر كان على موعد مسبق معه، قبل أن تنتقل العناصر الأمنية لتوقيف المتهم الرئيسي وإجراء تفتيش قانوني داخل منزل اتخذه لممارسة أنشطة التزوير بجماعة سلوان.
 
كشفت التحريات أن الموقوف الثاني (من مواليد 1981) استطاع تنظيم عشرات عمليات التهجير، كما حجزت داخل منزله أكثر من 28 جواز سفر مغربي وأجنبي وصور فوتوغرافية وأدوات إلكترونية وخواتم خاصة بشرطة مراكز الحدود المغربية والاسبانية.
 
 واعترف الملقب بـ”عطا الله” بالمنسوب إليه، وصرح أنه عمد إلى تزوير جوازات السفر على مستوى الصورة بالإضافة إلى تخصصه في تزوير وثائق رسمية أخرى باحترافية بالغة، كما تمكن من الحصول على أختام رسمية تخص عملية الدخول والخروج من التراب الوطني.
 
وأضافت “الصباح” أن الأبحاث انطلقت بعد ورود معلومات حول نشاط الشبكة على مقربة من المركز الحدودي لبني انصار، حيث تم رصد المنظم إلى حين اعتقاله برفقة جزائري مرشح للهجرة السرية وبحوزته جواز سفر مغربي مزور بالإضافة إلى جواز ثان يحمل بيانات شخص آخر، إذ كان يتولى خلال كل عملية توجيه ومرافقة المرشح للهجرة إلى مركز الحدود. وأحيل المشتبه فيهم على النيابة العامة بالمحكمة الاستئنافية من أجل تهم تتعلق بتكوين عصابة إجرامية، والتزوير في وثائق رسمية واستعماله وتنظيم الهجرة غير المشروعة.
 
يذكر أن تحقيقات مصالح الشرطة القضائية بالجهة الشرقية مع عدد من المهاجرين الجزائريين غير الشرعيين، كشفت عن وجود شبكات منظمة متخصصة في تزوير جوازات السفر المغربية تمتد أنشطتها إلى داخل التراب الجزائري ومليلية.
عبد الحكيم اسباعي (الناظور)