الأمن يـشن حملة إعتقالات ضد ” سلفيين ” بالناضور

نـاظورتوداي : 

ذكر مصدر مقـرب من لجنة المطالبين بسـراح معتقلي قانون الإرهاب بـالمغرب ، أن مدينة الناظور عـرفت يوم الأربعاء ، حملة إعتقالات واسعة في صفوف سلفيين ، يشتبه في إنتمائهم لخلية إرهابية جرى تفكيكها خلال ذات اليوم .
 
وأورد نفس المصدر ، أن المصـالح الأمنية ، شنت حملة إعتقالات في صفوف ” السلفيين ” ، ومن ضمن المعتقلين من توبعوا سـابقا بقانون الإرهاب ، ومنتمين للجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين السلفيين .
 
هذا وقد قـررت المصـالح الأمنية ، الإفراج عن بـعض المعتقلين ، فيما إحتفظت باخرين تحت الحراسة النظرية ، إلى غاية إنتهاء عملية التحقيق .
 
وتمت أهم الإعتقـالات ، بالناضور ، فاس ، طنجة و إقليم خريبكة ، بالإضـافة إلى مدينتي الرباط و سلا .
 
وكانت مصالح الأمن الوطني والدرك الملكي ، تمكنت أمس الأربعاء بتنسيق مع مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، من تفكيك خلية إرهابية تنشط بمجموعة من المدن المغربية .
 
وتتكون الخلية من عدة افراد سبق لهم أن تلقوا تداريب على استخدام مختلف انواع الأسلحة والمتفجرات ضمن تنظيمات إرهابية.
 
وذكر بلاغ لوزارة الداخلية أمس الاربعاء أنه تم أيضا إلقاء القبض على معتقل سابق بمقتضى قانون الارهاب، يشتبه في اضطلاعه بدور أساسي كمنسق على المستوى الوطني لعمليات جمع الاموال وتجنيد المتطوعين للقتال ضمن الخلايا الإرهابية المرتبطة بهذه التنظيمات.
 
وأضاف المصدر ذاته أنه سيتم تقديم المشتبه فيهم إلى العدالة فور انتهاء إجراءات البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة.