الاصالة والمعاصرة بالناظور تختار المشاركين في المؤتمر الوطني للحزب

ناظورتوداي: خالد الوليد

عقدت الأمانة الإقليمية لحزب الأصالة والمعاصرة بالناظور مساء يومه الجمعة جمعا عاما لانتخاب المؤتمرين الذين سيمثلون الإقليم خلال المؤتمر الوطني للحزب المنعقد طيلة الفترة الممتدة بين 17 و 19 فبراير الجاري بالعاصمة الرباط، بحضور أعضاء الأمانة الإقليمية للحزب بالناظور ووكيل لائحة التراكتور خلال استحقاقات 25 نونبر عبد السلام بوطيب بالإضافة إلى الأمينة الجهوية لحزب الأصالة والمعاصرة ومنسقته بالجهة الشرقية سليمة فراجي، وأعضاء محليين من المكتب الوطني.
 
بداية الجمع العام الذي حضره ثلة من المهتمين بحزب الأصالة والمعاصرة والمنخرطين وعدد من الهيئات الجمعوية والإعلامية، استهل بكلمة للمنسقة الجهوية للحزب سليمة فراجي التي أكدت من خلالها على أن المؤتمر الوطني الإستثنائي القادم لحزب الأصالة والمعاصرة يعد محطة نضالية في تاريخ الحزب الذي أبان إلى الآن على حضور قوي في الساحة السياسية المغربية، خصوصا وأن المؤتمر ، تضيف فراجي، يأتي بعد النتيجة المشرفة التي حققها الحزب وطنيا، مشيرة إلى أن حزب التراكتور قد احتل المرتبة الثانية وطنيا من حيث عدد الأصوات الملغاة وغير الملغاة.
 
بدوره، ركز عضو لجنة الهوية بحزب الأصالة والمعاصرة ووكيل لائحته خلال الإستحقاقات الإنتخابية الأخيرة بالناظور الأستاذ عبد السلام بوطيب، على ضرورة تظافر الجهود للإسهام بشكل جماعي في تقوية موقع الحزب إقليميا بالناظور، من خلال إنجاح محطة المؤتمر الوطني الإستثنائي المقبل الذي تنكب اللجنة التحضيرية على الإستعداد له بشكل توافقي وجدي يضمن الهيكلة الصحيحة لحزب التراكتور، مذكرا بالتوجه الإديولوجي الذي اختاره الحزب كهوية له “الإشتراكية العلمية”، كما دعا إلى  الإيمان بالمشروع المجتمعي الحداثي الديموقراطي لحزب الأصالة والمعاصرة كتجربة حزبية فريدة وريادية بالمغرب.
 
كما تم خلال الجمع العام الذي احتضنه مقر الحزب بالناظور، انتخاب الأعضاء المؤتمرين الذين سيمثلون إقليم الناظور خلال المؤتمر الوطني للحزب الرباط، من خلال شغر الـ25 مقعدا المخصصة للإقليم خلال المؤتمر، في فئة الشباب والنساء والفاعلين الحزبيين بالإضافة إلى الأمانة العامة الإقليمية ، فيما خلص الجمع إلى رفع ملتمس إلى الأمانة العامة للحزب لزيادة عدد المؤتمرين الممثلين لإقليم الناظور حتى يتسع للجميع الإنخراط في المشروع المجتمعي لحزب الأصالة والمعاصرة.