الباكلوريا ضرورية من أجل الترشح للانتخابات البرلمانية

ناظور اليوم : بتصرف

أورد موقع " ناظوربلوس " الذي يديرها الزميل أمين الخياري ، ضمن قصاصة اخبارية نشرت أمس الجمعة ، أن عددا من الفروع الإقليمية لأحزاب سياسية بالناظور قد تلقت نص مراسلة صادرة عن القيادات الوطنية لذات التنظيمات السياسية بغرض الإشعار بقرار وزارة الداخلية فرض التوفر على الباكلوريا من أجل الترشح للانتخابات البرلمانية المقبلة. 

وأكد الموقع وفقا لما عُلم بذات الصدد اة استياء عارما طال المتوصلين بهذه المراسلات الناسبة للمعطى إلى وزارة الداخلية، كما عم الغضب عدد من البرلمانيين الحاليين من غير المتوفرين على شهادة الدروس الثانوية وعددا ممن كان يراودهم حلم الترشّح للاستحقاقات المنتظرة على الأرجح خلال الأسبوع الأول من شهر أكتوبر المقبل. 

هذا المستجد من شأنه خلق لوبيات مقاومة للتغيير تشكّل من المتضررين، كما من شأن ذات المعطى أن يسهم في تغييب عدد كببير من الكائنات الانتخابية وفتح الأبواب أمام أوجه جديدة قد تبدي الرغبة في المشاركة ضمن المحطة الانتخابية المنتظرة. 

ولا يستبعد أن يكون هذا الفرض من وزارة الداخلية لشهادة الباكلوريا لخوض غمار التنافس الانتخابي البرلماني، رغما عن عدم ملاءمته مع مدونة الانتخابات الجاري بها العمل لحدود الساعة، قد تم بغرض ثني عدد من المشبوهين عن التقدّم بترشيحاتهم أو طلب تزكيتهم من لدن الأحزاب السياسية من الأساس.