البـركاني يـبيع الأوهـام للمواطنين البسـطاء ويدعي أنه سيحل مشاكلهم

نـاظورتوداي :
 
أدانت فعاليات سياسية ومدنية بإقليمي الناظور والدريوش ، ما وصفته بالخرجات الغير مبررة والتي تندرج ضمن الحملات الانتخابية السابقة لأوانها لحزب العدالة والتنمية عن دائرة الناظور، داعية الجهات المعنية لاتخاذ المتعين واحترام القانون ، متسائلين في ذات الوقت عن الصفة التي تخول البركاني زيارة وتفقد جملة من المؤسسات العمومية والمشاريع كما هو الشأن بالنسبة للزيارة التي نظمها السالف الإشارة له للحظيرة الصناعية بسلوان.
 
وفي نفس الإطار أكدت ذات الفعاليات بخصوص موقفها من خرجات البركاني، على أن دور الأخير كنائب برلماني يقتصر على قبة البرلمان ، خصوصا في الوقت الذي يتم فيه مناقشة مجموعة من الـمشاريع ، بعلاقته بالانتظارات الحقيقية لساكنة المنطقة، وليس تفقد الأوراش التي أنجزتها الجـماعات المحلية و جلالـة الملك ، كون ذلك لـيس من مسؤوليته .
 
من جـهة أخرى ، فإن نور الدين البركاني النائب البرلماني عن حزب العدالة والتنمية ، يـسخر إحدى المواقع الإلكترونية ” الرخيصة ” و هو المحدث من لـدن مستخدمين في مكتبه الخـاص ، من أجل التـرويج لمواقف غـريـبة ، خـاصة تلك المتعلقة بـبيع الأوهـام و الأحـلام لـسـكان مجموعة من المناطق كما فعل مؤخرا ببني بوعياش و جـماعتي أركمـان والبركانيين ، بإدعائه أنه سيحل مشـاكل المواطنين البـسطكاء كونه ينتمي لـحزب رئيس الحكومة ، وهي لـيست سوى حـيلة بهدف الترويج لذات التنظيم السياسي المعروف برمز القنديل .