الجمعية السلاوية يُحرز لقب كأس العرش لكرة السلة على حساب نهضة بركان

ناظور توداي : و م ع

أحرز فريق الجمعية الرياضية السلاوية كأس العرش لموسم 2011-2012 في كرة السلة٬ عقب فوزه على فريق النهضة البركانية بحصة 65 مقابل 59 في المباراة النهائية التي أقيمت بينهما مساء اليوم السبت بقاعة المجمع الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالرباط. وهو اللقب السادس للفريق السلاوي في مساره الرياضي٬ والرابع على التوالي٬ بعد ألقاب سنوات 2005 و2007 و2009 و2010 و2011 ٬ فيما فشل فريق النهضة البركانية في إحراز باكورة ألقابه بعد أن خاض نهايته الثانية بعد الأولى قبل 30 سنة أمام فريق الوداد البيضاوي الذي فاز بفارق نقطة واحدة.

وقد وجد فريق الجمعية السلاوية ٬ الذي يتوفر على تركيبة هامة من اللاعبين الذين يشكلون العمود الفقري للمنتخب الوطني٬ صعوبة بالغة في الفوز بالكأس على حساب فريق نهضة بركان الذي كان ندا قويا ودافع عن حظوظه إلى غاية الأنفاس الأخيرة من المباراة التي تتبعها جمهور لا بأس به .

وجاءت المباراة متكافئة في جل أطوارها وغلب عليها الطابع التكتيكي والضغط النفسي خاصة بالنسبة لفريق النهضة البركانية الذي كانت تحذوه رغبة كبيرة في وضع حد للسيطرة السلاوية خلال السنوات الماضية وانتزاع أول لقب في مشواره الرياضي٬ لكنه اصطدم بفريق مشاكس عرف كيف يوظف خبرته ويخرج منتصرا في اللقاء ويضيف لقبا آخرا إلى سجله الحافل.

وقد دخلت عناصر فريق النهضة البركانية الربع الرابع والأخير بعزيمة قوية لتقليص الفارق الذي لم يكن يتجاوز نقطة واحدة في بعض الأحيان والعودة في المباراة وهو ما نجحت فيه خاصة بعد التراجع الملحوظ على المستوى البدني والتقني للاعبي للفريق السلاوي الذين تركوا المباراة لمنافسيهم وآثروا البقاء في مناطقهم والدفاع عن سلتهم ٬ لكن مع توالي الدقائق بدا الضغط النفسي واضحا على لاعبي الفريق البركاني الذين احتاروا بين الدفاع عن النتيجة أو المبادرة بالهجوم بعد أن تمكنوا من التفوق بفارق نقطة واحدة٬ وهو ما استغله الفريق السلاوي المتمرس على مثل هذه النهائيات لفائدته وعمق الفارق إلى ست نقاط (65-59).

وفي ختام هذه المباراة ٬ التي أدارها طاقم تحكيمي يتكون من أباعقيل والكرجمي والرايس ٬ سلم السيد كريم العكاري الكاتب العام لوزارة الشباب والرياضة ٬ الكأس لعميدي فريقي الجمعية السلاوية والإتحاد الرياضي .

في ما يلي تصريحات مدربي فريقي الجمعية السلاوية نور الدين آيت بلقايد والنهضة البركانية سعيد البوزيدي في أعقاب المباراة النهائية لكأس العرش لموسم 2011-2012 في كرة السلة٬ التي أقيمت بينهما مساء اليوم السبت بقاعة المجمع الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالرباط٬ والتي كسبها الفريق السلاوي بحصة 65 مقابل 59 :

نور الدين آيت بلقايد (مدرب فريق الجمعية السلاوية) : ” إنني سعيد بهذا اللقب الذي كان ثمرة عمل جماعي ساهم فيه بشكل كبير عامل التجربة الذي تتوفر عليه عناصر الفريق السلاوي.مستوى المباراة كان على العموم متوسطا ٬غلب عليه الطابع التكتيكي٬بيد أن فريقنا لم يكن في قمة عطائه . ركزنا في تداريبنا على الدفاع٬ وأعتقد أن الفريق الخصم كانت له نفس القراءة ٬ إلا أننا استطعنا الفوز على الفريق البركاني الذي يبقى منافسا من الحجم الكبير ٬فهو خلق لنا متاعب جمة. مباريات الكأس تختلف عن مباريات البطولة ٬ حيث تتحكم فيها جزئيات صغيرة. المهم هو الفوز باللقب وهو السادس للجمعية السلاوية والرابع لها على التوالي “.

سعيد البوزيدي (مدرب فريق النهضة البركانية): ” التحكيم لم يكن في المستوى وحرمنا من لقب كنا قريبين من تحقيقه. كنا نستحق اللقب٬ لكن التحكيم كانت له كلمة الفصل. لعبنا ندا للند مع الفريق السلاوي الغني عن التعريف ٬غير أن التجربة تفوقت على الطموح . أهنيء الفريق السلاوي على هذا التتويج وأتمنى مسارا موفقا لفريقنا في البطولة المصغرة”. — زكرياء المصباحي عميد فريق الجمعية السلاوية : ” المباراة كانت صعبة خاصة من الناحية النفسية ٬ خضنا هذه المباراة تحت ضغط كبير من أجل الظفر بلقب رابع على التوالي . ما يدل على صعوبة الرهان كوننا لم نتمكن من حسم نتيجة المباراة إلا في الأنفاس الأخيرة “.