الجمعية المتوسطية للتنمية المستدامة تدخل البهجة والسرور في قلوب الفئات المعوزة وذوي الاحتياجات الخاصة

نـاظورتوداي : نجيم برحدون
 
في إطار الاحتفاء بعيد المولد النبوي الشريف ، نظمت الجمعية المتوسطية للتنمية المستدامة ليلة الخميس – الجمعة 16 ، 17 فبراير الجاري ، بالخيرية الاسلامية الكائن مقرها بالقرب من ضريح ” سيدي علي ” بالناظور ، حفلا خيريا لفائدة نزلاء المؤسسة ، عـرف حضور عدد من فعاليات المجتمع المدنية ، و المنتخبين ، وكذا ممثلين عن السلطات المحلية و المصالح الوزارية بالاقليم .
 
النـشاط الخيري و الذي عرف إقامة مأدبة غذاء على شرف نزلاء المؤسسة الخيرية الإسلامية ، خـلص بـحملة للدعم والتضامن مع الأسر المعوزة وذوي الاحتياجات الخاصة ، والجمعيات الناشطة في المجال الخيري والتنموي ، حيث تم توزيع معدات طبية و شبه طبية على المئات من المستفيدين ، بالاضافة الى تجهيزات الكترونية إستفادت منها بعض التنظيمات المدنية بالاقليم .
 
وقد إستحسن الحاضرون هذه الخطوة الإنسانية ، كما إلتمسوا من أعيان الاقليم و الفاعلين الاقتصاديين بالمنطقة ، الالتفاف حول هذه الأنشطة والعمل على دعمها ، لـما لها من أثر إيجابي على نفوس المواطنين خـاصة المنحدرين من أسر معوزة ، وطـالبوا من المسؤولين الاعتناء بـالفئة المعوزة وذوي الاحتياجات الخاصة .
 
وفي كلمة للجمعية المتوسطية للتنمية المستدامة بالناظور ، والتي يرأسها السيد سعيد الرحموني ، أوضحت ان السياق العام لهذا النشاط الخيري يأتي إنطلاق من حرصها على الوصول للمحتاج والوقوف الميداني والإشراف المباشر على احتياجات الفئات المعوزة وذوي الاحتياجات الخاصة في كافة انحاء الاقليم .
 
واكدت أن تنظيم الخطوة الانسانية المذكورة ، للاحتفاء بعيد المولد النبوي ، يأتي بهدف ترسيخ أهم المبادئ التي يدعو اليها الدين الاسلامي ، المتمثلة في التضامن مع اليتيم و الأسر المعوزة ، والفئات التي تعاني من الهشاشة الاجتماعية .