الجمهور يردد شعارات مناوئة لغيريتس في مباراة الحسيمة والوداد

نـاظورتوداي : من الحسيمة  

احتج الجمهور الذي تابع مباراة شباب الريف الحسيمي والوداد على الناخب الوطني إريك غيريتس، مطالبا إياه بالرحيل عن المنتخب الوطني، معيدا اسم بادو الزاكي إلى الواجهة.

وكان غيريتس تابع المباراة التي انتهت بالتعادل دون أهداف. وكان الفريق الحسيمي قاب قوسين أوأدنى من حسم نتيجة المباراة في الجولة الأولى، لولا ضياع فرصة التسجيل من قبل اللاعب بلال الدنكير، وكذا الحارس نادر لمياغري الذي تصدى ببراعة لتسديدتي نبيل أمغار وعبد الفتاح فاخوري.

واقتسم الفريقان السيطرة على مجريات المباراة.، كما إضطر مدربا الطريفين إلى إحداث تغييرات في صفوف كتيبتهما ، إذ أشرك المدرب حمادي حميدوش سلمان ولد الحاج وعماد أومغار ولخضر ليتيم، في حين دخل اللاعبون أيوب سكوما ومحسن ياجور، غير أن ذلك لم يثمر شيئا.

وقال حمادي حميدو ش إن فريقه أهدر مجموعة من الفرص، ولعب شوطا جيدا، وأنه اضطر إلى إحداث تغييرات، بعد الإصابات التي لحقت بعض لاعبيه، غير أن البدلاء لم يكونوا في المستوى. بالمقابل اعتبر بينيتو فلورو مدرب الوداد فريقه أدى مباراة جيدة، وكان ينقصه متمم العمليات، مضيفا أن فريقه يسير في الاتجاه الصحيح وينتظره عمل كبير.