الحركة الشعبية يستعين بالأمن الخاص لتجنب طرد قيادييه من الناظور

ناظور اليوم : طارق حضري
 
استعان حزب الحركة الشعبية بأعضاء في عصبة الريف للتيكواندو ورجال أمن خاص، يوم أمس الأربعاء 29 يونيو 2011، بالناظور.
 
كان ذلك خلال خلال اللقاء التواصلي الذي نظمه الحزب بقاعة للحفلات، على بعد أكثر من 20 كلم عن مركز الناظور، لشرح مضامين الدستور الجديد والدعوة بالتصويت بنعم عليه.
 
وحضر كل من امحند العنصر والمحجوبي أحرضان اللقاء الذي أشرفت عليه الكتابة الإقليمية للحزب وبتعبئة من ثلاثة كتابات إقليمية أخرى، بركان والدريوش ووجدة، تحت حراسة أمنية هامة بقوى خاصة ورجال شرطة في سابقة من نوعها.
 
وردا على سؤال الإستعانة بالأمن الخاص من طرف قيادة الكتابة الإقليمية للحركة الشعبية بالناظور، أكدت مصادر مقربة أن أمحند العنصر، الأمين العام للحزب، طلب من المنظمين الاستعابة بأمن خاص لحماية المحجوب أحرضان بشكل خاص، وطالب أيضا الابتعاد عن المجال الحضري للمدينة تجنبا لمشادات كلامية مع فاعلين جمعوين بالناظور، في إشارة للحركة الاحتجاجية 20 فبراير التي سبقت وأن طردت نبيل بنعبد الله، الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية.