الحسيمة تضمن بقاءها بالقسم الممتاز بهدف قاتل في مرمى الجديديين

ناظورتوداي :

نجح فريق شباب الريف الحسيمي في انقاذ نفسه من السقوط الى القسم الوطني الثاني بعدما تغلب على ضيفه الدفاع الحسني الجديدي بهدف نظيف، وذلك في المقابلة التي جمعتهما بعد زوال هذا اليوم السبت 23 ماي على ارضية ملعب ميمون العرصي ضمن الجولة الاخيرة من البطولة.

وجاء الهدف الوحيد الذي انقذ شباب الريف في الدقيقة 89 من المباراة عن طريق ضربة حرة مباشرة تمكن من خلالها اللاعب عماد السطيري من اسكان الكرة في شباك حارس الدفاع الجديدي.

وكان الفريق الحسيمي مهدد بالنزول الى حدود تسجيل الهدف، بعدما تمكن منافسه شباب اطلس خنيفرة بدوره من الانتصار على الرجاء البيضاوي بهدف لصفر، والذي ودع القسم الاول رفقة اتحاد الزموري الخميسات.

ويعتبر هذا الموسم من اسوء المواسم التي قضاها شباب الريف الحسيمي بالقسم الوطني الاول، حيث مني خلاله ب12 هزيمة مقابل 7 انتصارات و 11 تعادلا.