الحكم ما بين شهر واحد وثلاثة أشهر في حق المتابعين في ملف أحداث الشغب التي شابت مباراة الكوكب وأولمبيك آسفي

مراكش12-4-2011 - علم من مصدر قضائي، أن المحكمة الابتدائية بمراكش، قضت أمس الإثنين بالحبس النافذ ما بين شهر واحد وثلاثة أشهر في حق المتابعين الخمسة في ملف أحداث الشغب التي شابت المباراة التي جمعت مؤخرا بالملعب الجديد بمراكش بين فريقي الكوكب المراكشي وأولمبيك آسفي برسم الدورة ال 23 من بطولة القسم الوطني الأول لكرة القدم .
 وحسب المصدر نفسه، فإن المحكمة أدانت اثنين من المتابعين بثلاثة أشهر حبسا نافذا، في حين قضت بالحبس النافذ لمدة شهرين في حق اثنين آخرين، فيما حكمت على الخامس بشهر واحد حبسا نافذا، مع أداء كل واحد منهم غرامة تبلغ 1000 درهم.

 تجدر الإشارة إلى أن عدد المتابعين في هذه أحداث الشغب هاته هم سبعة أشخاص، من بينهم قاصران إثنان تمت إحالتهما على قسم الأحداث بهذه المحكمة، والذين وجهت لهم تهم الضرب والجرح بواسطة السلاح الأبيض وإلحاق خسائر مادية بملك الغير .

 ويذكر أن المتهمين السبعة تم اعتقالهم خلال أحداث الشغب التي وقعت قبل إجراء هذه المباراة بين أنصار الفريقين في الشوارع المؤدية إلى الملعب الجديد بالمدينة الحمراء الذي تم تكسير وتهشيم عدد كبير من كراسيه ورميها داخل رقعة الملعب .