الحكومة المغربية تطرد 757 من الموظفين “الأشباح”

ناظورتوداي: 

كشفت وكالة الأنباء الاسبانية “إفي” نقلا عن مصادر بوزارة الشؤون العامة والحكامة ،أن الحكومة المغربية طردت 757 ممن يُطلق عليهم “الموظفون الأشباح” الذين يتقاضون رواتب من ميزانية الدولة دون الحضور للعمل ؛وقد تم تسريح هؤلاء الموظفين بعد التأكد من تغيبهم عن العمل لوقت طويل دون مبرر.
 
وبحسب نفس المصدر فقد قررت الإدارة العمومية مُلاحقة هؤلاء الموظفين لإعادة الأموال التي حصلوا عليها طيلة مدة تغيبهم عن العمل.
 
وأشار المصدر ذاته الى أن هذا القرار غير المسبوق جاء بعد تلقي تعميم من رئيس الحكومة في 15 يناير حول الغياب غير المبرر عن العمل.
 
يشار أخيراً الى وجود تضارب كبير حول أعداد الموظفين الأشباح لدى مختلف الادارات العمومية ،فإذا كان البعض يتحدث عن بضعة آلاف ،فإن البعض الآخر يقول بأن الرقم قد يصل الى عشرات الآلاف (حوالي 80 ألف موظف شبح).