الرباطي مهدد بالاعتقال ومذكرة بحث قد تصدر في حقه

ناظور توداي : 

بات أمين الرباطي، العميد السابق لفريق الرجاء البيضاوي، مهدد بالاعتقال في حال رفضه المثول أمام الضابطة القضائية للاستماع إلى أقواله في الشكاية التي وضعها ضده فريق الرجاء البيضاوي.

ويتهم فريق الرجاء البيضاوي أمين الرباطي بالإساءة إلى الفريق باتهامه بالتلاعب في نتائج المباريات، حسب ما أكده خالد الحجوجي، محامي بهيأة الدار البيضاء.

وأخذت قضية الرباطي مسارا جديدا، بعدما قرر المكتب المسير للرجاء سحب الشكاية المباشرة ضد الرباطي، ووضع أخرى عادية لدى وكيل الملك، الذي سيحليها بدوره على الشرطة القضائية لفتح تحقيق في الموضوع، حسب الحجوجي.

وفي حال فشل الشرطة القضائية في العثور على الرباطي يتكون مضطرة إلى اللجوء إلى النيابة العامة لطلب إصدار مذكرة بحث في حفه، تمكن الشرطة القضائية ومختلف مصالح الأمن من اعتقاله في أي مكان واقتياده إلى مقر الشرطة القضائية بالدار البيضاء للتحقيق معه. واختار الرجاء تغيير شكايته من مباشرة إلى عادية، بعدما تأكد له أن الرباطي لا يرغب في الحضور إلى المحكمة بحجة أنه لا يتوصل باستدعاء على اعتبار أنه أخلى المنزل الذي كان يقطنه بالدار البيضاء.

وستأخذ التحقيقات وقتا طويلا قبل تحديد جلسة لمحاكمة الرباطي، وهو ما كان الرجاء يرغب في تفاديه من خلال وضع شكاية مباشرة لدى القاضي لبدء المحاكمة مباشرة.