الرباطي يكشف أسباب قيامه بحركاته تجـاه جمهور الرجاء البيضاوي

ناظورتوداي : 
 
اعتذر أمين الرباطي، عميد فريق الرجاء البيضاوي، لجمهور الفريق على الحركات اللاأخلاقية التي صدرت منه خلال مباراة الفريق الأخضر أمام الجيش الملكي، برسم الدورة 23 من الدوري الاحترافي.
 
وقال الرباطي في تصريح لإذاعة راديو مارس:”اعتذر لجمهور الرجاء البيضاوي الحقيقي، وليس للأشخاص الذين يسخرهم البعض لانتقادي وتوجيه الشتائم لي”.
 
واعترف الرباطي بخطئه، إذ أكد أن الحركات التي صدرت منه لا ينبغي أن تصدر من أي لاعب، موضحا أنه لم يتمالك نفسه، بعد سماعه للشتائم من قبل جمهور الرجاء.
 
الرباطي أضاف أنه لم يكن يتصور يوما أن تنهال عليه الشتائم من الجمهور الذي يكن له كل الحب والتقدير، وأنه لم يتحمل كيف كان الملعب بأكمله يوجه له الشتائم بطريقة موحدة.
 
وكشف الرباطي أن هناك بعض الأشخاص اتهموه بالتلاعب في مباراة الرجاء أمام المغرب التطواني الموسم الماضي، وهو الأمر نفسه الذي تعرض لها خلال المباراة الأخير أمام تطوان بملعب سانية الرمل، مؤكدا أنه لن يسمح لأي أحد بالنيل من كرامته وتوجيه اتهامات باطلة له.
 
وعن وضعه لقميص الفريق وشارة العماد بالمرمى، أوضح الرباطي أنه أقدم على تلك الفعل حتى يعرف هل مازال جمهور الرجاء يرغب في بقائه في الفريق أو لا، مضيفا، أن يرفض أن يهان بتلك الطريقة في نهاية مساره الرياضي، لذلك وضع قميص الرجاء حفاظا على كرامته.
 
واعترف الرباطي أنه استفاد كثيرا من الرجاء، لكن الفريق بدوره استفاد منه، مشددا على أنه اللاعب الوحيد الذي استفاد منه الرجاء ماديا بشكل كبير، نظرا لكثرة الفرق التي احترف فيها، قبل عودته للرجاء.
وختم الرباطي بتجديد الاعتذار لجمهور الرجاء، وطالبه بمواصلة دعمه للفريق في المباريات المقبلة الحاسمة للفوز باللقب الاحترافي.