الرحموني : سأخوض انتخابات البرلمان بألوان الحركة الشعبية و”كْلُوبْ” سيتحول لمنشأة ثقافية وتاريخية

ناظورتوداي : متـابعة

بَشَّرَ رئيس المجلس الإقليمي للناظور، الساكنة والمواطنين، بآخر المستجدات المتعلقة بالنادي البحري المعروف لدى العامة بـ كلوب، وأكد أن وزير الثقافة راسله في جواب رسمي، بأن هذه المعلمة ستبقى قائمة وستخضع لتدابير المنشئات الثقافية والتاريخية، المعمول بها على المستوى الوطني .

وأضاف سعيد الرحموني، خلال لقاء مصور مع الزميلة ناظور24، أن مجلسه المنتخب منكب حاليا على إعادة تأهيل مجموعة من الأحياء الهامشية، كحي أولاد بوطيب وبراقة وعاريض ولعراصي، وستنطلق الأشغال بها خلال الأيام المقبلة .

الرجل الأول بالمجلس الإقليمي أكد أنه منكب حاليا على إعداد مشروع مركب ثقافي كبير بمعايير دولية رفقة عدد من الشركاء، وهو الورش الذي سيشكل نقطة مفصلية في الجانب الثقافي بالإقليم والمنطقة، والذي سيشيد على مساحة واسحة بحي الناظور الجديد .

الرحموني، تطرق لدعم الجمعيات الرياضية، والتي وصفها بالهزيلة، مرجعا الأمر الى قانون الدعم المنصوص عليه من طرف وزارة الداخلية والبالغ 20 بالمائة فقط، حيث دعا الى مشاركة باقي الجماعات الترابية في تقديم الدعم المادي لهذه الفرق الرياضية، وواعدا أيضا بالعمل على الرفع مستقبلا من قيمة هذه الإعانات السنوية .

هذا وكان اللقاء، فرصة للرجل من أجل الحديث عن الاستحقاقات الانتخابية التشريعية المقبلة، حيث أكد استعداده الكامل لخوض محطة 7 أكتوبر بألوان حزب الحركة الشعبية، مؤكدا أيضا سعيه للعمل من أجل جلب مجموعة من الاستثمارات والمشاريع لإقليم الناظور بموازاة مع ما تعرفه المنطقة من انطلاق أوراش تنموية واقتصادية كبرى، كمشروعَيْ مارتشيكا وميناء الناظور غرب المتوسط .

شاهدوا أهم ما صرّح به الرّحموني :