الزمزمي: بنكيران غير مؤهل لرئاسة الحكومة وإسرائيل أرحم للمغاربة من العدل والإحسان واليسار

ناظور اليوم : 

قال عبد الباري الزمزمي، النائب البرلماني ورئيس الجمعية المغربية لفقه النوازل، إن عبد الإله بنكيران، الأمين العام للعدالة والتنمية غير مؤهل لرئاسة الحكومة، مضيفا في حوار مع مجلة "لوريبورتر" أن هناك إسمين فقط مرشحين لهذا المنصب هما فؤاد عالي الهمة وبنكيران وأنه إذا كان عليه أن يختار فإنه سيختار الأول باعتباره الأفضل ولأن بنكيران ليس مؤهلا لمثل هذا المنصب الكبير ولا يمكن أن يتحمل كامل مسؤولياته في البلد كما أنه لا يتوفر على مميزات القائد، وأكثر من ذلك فإنه ليس كل أمين عام لحزب سياسي هو بالضرورة الأصلح لمنصب رئيس الحكومة.

 

من جهة أخرى أوضح الزمزمي أن عبد السلام ياسين، زعيم جماعة العدل والإحسان، يحاول أن يظهر دائما بمظهر المعارض للملكية التي ينتظر سقوطها، مؤكدا أنه أفضل للمغاربة العيش تحت رحمة إسرائيل من حكم الجماعة واليسار المتطرف، وأن العدل والإحسان واليسار هو الذي يقف خلف بعض الأشخاص الفاسدين.

 

وتحدث الزمزمي عن الخلافات بين الجماعة واليسار مذكرا بالقتل الذي مارسته سنوات التسعينات داخل الجامعة المغربية خصوصا بفاس التي ذهب ضحيتها الطالب القاعدي بنعيسى أيت الجيد ومدينة وجدة التي قتل فيها منتمون للعدل والاحسان الطالب المعطي بوملي بعد اخطافه من داخل الفصل وتنفيذ حكم الاعدام في حقه أصدرته لجنة الفتاوي التابعة لجماعة ياسين، وأضاف الزمزمي أنه لا يمكن إخفاء التناقضات بينهما واستغرب أن يجدهما الآن موحدين حول مطالب حركة 20 فبراير.

 

واستبعد الزمزمي أن تكون العدل والإحسان واليسار في مستوى تحقيق الإصلاحات التي يرغب فيها المغاربة حيث أن المطلوب هو وجود أشخاص في مستوى المرحلة لضمان تحقيق الإصلاحات والقادرين بفعالية على دخول مرحلة التغييرات المتوقعة.