السـلطات تهدم بناية سكنية شيدتها مستشارة جماعية بالعروي عشوائيا

ناظورتوداي : من العروي
 
أقدمت السلطات المحلية بمدينة العروي ، فجر أمس السبت ، على هدم جدار إحدى البنايات السكنية وهي عبارة عن ” فيلا ” كـانت تشيدها مستشارة جماعية بمجلس ذات الجماعة الحضرية التي يرأسها مصطفى المنصوري ، بطريقة عشوائية لم يتم خلالها مراعاة القوانين الجاري بها العمل في مجال التعمير .
 
وأكدت مصادر ” ناظورتوداي ” من الجماعة الحضرية بالعروي ، بأن هيئات مدنية سبق لها وأن راسلت شكايات تنبيهية ، لكل من  النيابة العامة ، و عمالة الاقليم ، و باشوية المدينة ، دعت فيها الى وقف العبث والفوضى التي تتسبب فيه المستشارة المذكورة ، والمتمثل أساسا في تشييد بناية سكنية على مساحة عقارية ، دون مراعاة القوانين المطبقة على كافة المواطنين من لدى الجهات المسؤولة .
 
وأفادت نفس المصادر ، تصميم المستشارة موضوع الحديث ، على مواصلة أشغال البناء بالرغم من توصلها بانذارات من طرف السلطات الوصية ، وهو الأمر الذي دفع بالأخيرة الى التدخل و هدم جزء من جدار بنايتها ، مما يدعوها الـى توقيف الأشغال .
 
وثمن مواطنون ، الخطوة الجريئة للسلطات الاقليمية والمحلية ، وتكثيف جهودها في محاربة الفساد بمدينة العروي ، خاصة بعض العناصر التي تتخذ من نفوذها واموالها وسيلة للـجثوم على صدور الساكنة .
 
وبلغ لدى ” ناظورتوداي ” ، تحرك مجموعة من الفعاليات المدنية ببلدية العروي ، نحو صياغة شكايات أخرى ، للمطالبة بهدم بنايات سكنية ضخمة ، تعود الى ملكية متواجدين بمجلس الجماعة و مقربين منهم ، شيدت على الشريط العقاري المحيط بمطار الناظور الدولي .