السيسي يجتمع بمجلس الدفاع بعد اعدام “داعش” 21 مصريا

ناظور توداي :

عقد الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، مساء اليوم الأحد، اجتماعا عاجلا مع مجلس الدفاع الوطني بعد إعلان تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” بليبيا إعدام 21 مواطنا مصريا.

وذكر بيان صحفي لرئاسة الجمهورية، أوردته وكالة أنباء الشرق الأوسط اليوم أن “الرئيس عقد اجتماعا عاجلا لمجلس الدفاع الوطني، وقرر إعلان حالة الحداد لمدة سبعة أيام”.

وبث تنظيم “داعش” بليبيا تسجيل فيديو لعملية إعدامه لÜ21 قبطيا مصريا في ليبيا على شاطئ البحر، ويظهر المصريون يرتدون الزي البرتقالي، يقفون مكتوفي الأيدي، ويقتادهم ملثمون على ما أسموه “ساحل ولاية طرابلس” على شاطئ البحر المتوسط .

وكان الفرع الليبي لتنظيم “داعش” أعلن وفي يناير الماضي خطف 21 قبطيا مصريا في ليبيا.