الشرطة الإدارية تتلكأ عن القيام بواجبها و تعرقل مصالح مواطن تم السطو على أرضه بالناضور .

ناظورتوداي :
 
طالب نور الدين الزياني القاطن بمدينة الناضور ، من الجهات المسؤولة ، بالكشف عن محضر أنجزته مصالح الشرطة الإدارية بالجماعة الحضرية لذات المدينة ، و المتعلق بمعاينة عملية بناء تمت فوق قطعة أرضية يملك جزء منها في الشياع بشارع الساقية الحمراء بحي لعراصي ، وهي موضوع طلب تحفيظ تحت رقم 11 /21841  .
 
وقال المشتكي في تصريح لـ ” ناظورتوداي ” ، أن موظفين في مصلحة الشرطة الإدارية ببلدية الناظور ، إنتقلوا بطلب منه إلى القطعة الأرضية ، لمعاينة عملية بناء شرع فيها المسمى ” ر ـ ح ” دون سند قانوني إستمت بالعديد من الخروقات والتجاوزات أبرزها فتح طريق في ملك الغير ، لـكنه تفاجـأ بتهرب ذات التقنيين من الكشف عن المحضر الذي أنجزوه ، وعرقلوا بـالتالي إستكمال ملف الترافع الذي يوجد على طاولة القضاء المحلي .
 
ووفق شكايات تحصلت ” ناظورتوداي ” على نسخ منها ، أدلى بها نور الدين الزياني ، لمختلف للسلطات المحلية و الأمن الوطني و المجلس البلدي ، يطالب المذكور بوقف البناء على القطعة الأرضية الواقعة بحي لعراصي ، ذات مطلب التحفيظ 11-21841 .
 
ويقول المشتكي ” وحيث أننا إستصدرنا أمرا بإيقاف عملية البناء صادر عن محكمة الإستئناف قرار رقم 458 بتاريخ 7 أكتوبر 2008 ومع ذلك فإن المشتكى منه ما زال ينجز أشغال البناء الثابت “.
 
وأضـاف المشتكي ، أن الشخص الذي ترامى على ملكه العقاري ، عمد إلى إحداث طريق بذات الوعاء ، كما قام بفتح واجهة على أرض الغير ، و عمد إلى إتلاف محددات الرصيف ، حـيث فتح مسـلكا تجاه باب المنزل الذي يشيده دون سند قانوني .
 
جدير بالذكر ، أن المشتكي نور الدين الزياني ، أكد في ذات التصريح الذي أدلى به لـ ” ناظورتوداي ” ، ان صاحب المنزل موضوع الشكاية ، يحاول تغليط المصالح المختصة حيث يمنحهم أرقام رخص ربما صدرت في أسماء اخرين .